اخبار رياضية

الأحد - 15 نوفمبر 2015 - الساعة 01:12 ص

وفي المباراة الأخرى من الجولة الثالثة، فازت بوليفيا على فنزويلا لتخرج من قاع جدول الترتيب، وهو المكان الذي أصبحت تحتله الآن كتيبة فينوتينتو، على الأقل حتى يُواجه منتخب بيرو نظيره باراجواي يوم الجمعة 13 نوفمبر. .

مباراة القمة
كولومبيا 1-1 تشيلي
أرتورو فيدال 45 (تشيلي)؛ جايمس رودريجيز 68 (كولومبيا)
وضعت كولومبيا حداً لسلسلة الإنتصارات المتتالية التي حققتها تشيلي بعد انتزاعها تعادلاً ثميناً في سانتياجو. كان يبدو أن كلّ شيء يسير كما تشتهيه لاروخا عندما افتتح فيدال باب التسجيل في اللحظات الأخيرة من الشوط الأول. ولكن كتيبة لوس كافيتيروس استعادت توازنها وحققت التعادل عن طريق جايمس رودريجيز الذي لم يُسجل لمنتخب بلاده منذ أكتوبر/تشرين الأول 2014. وبهذه الطريقة، وضعوا حداً لخمسة انتصارات متتالية كان قد حققها بطل أمريكا داخل الديار في التصفيات.

المباريات الأخرى
استعرضت الإكوادور قوتها الهجومية الضاربة للفوز بجدارة واستحقاق على أوروجواي بنتيجة 2-1 في كيتو، لتبقى الفريق الوحيد الذي حقق العلامة الكاملة في التصفيات الحالية. حيث سجل فيليبي كايسيدو وفيديل مارتينيز هدفي كتيبة تريكولور التي لم تتجرع مرارة الهزيمة في ثلاث مباريات أما نظيرتها لا سيليستي في تصفيات كأس العالم FIFA. فيما سجّل إدينسون كافاني، في عودته من الإيقاف الذي تعرّض له في بطولة كوبا أمريكا، هدف التعادل المؤقت.
كما قدّمت بوليفيا أداءاً مُقنعاً سمح لها بسحق فنزويلا (4-2) في لاباز وحصد أولى نقاطها في التصفيات. حيث اعتمدت كتيبة ألتيبلانو على تألق رودريجو رامايو الذي سجل هدفين، لتضع حداً لسلسلة من مباراتين دون الفوز على كتيبة فينوتينتو داخل الديار في التصفيات. وسجّل رودي كاردوزو وخوان كارلوس آرسي من ركلة جزاء الهدفين الآخرين. فيما وقّع توماس رينكون وريتشارد بلانكو على هدفي المنتخب الزائر.
وفي مباراة الكلاسيكو المنتظرة والتي تأجلت 24 ساعة بسبب الأمطار الغزيرة هطلت في بيونس آيريس، لعبت المواجهة المرتقبة بين الأرجنتين والبرازيل،وبعد شوط أول سيطرت عليه ألبيسيليستي بفضل تحركات دي ماريا والضغط المتواصل، نجح أصحاب الأرض في التقدم بهدف إيزكييل لافيتزي بعد تمريرات عميقة من دي ماريا إلى هيجواين. وكاد يمكن لكرة بانيجا أن تنهي الأمور بداية الشوط الثاني لكن كرته ضربت القائم، لينتش الهجوم البرازيلي بعد اشتراك دوجلاس كوستا نجم بايرن ميونيخ، وسرعان ما تسبب هذا الأخير بكرة الهدف عندما سددكرة رأسية ضربت العارضة وعادت أمام لوكاس ليما الذي سددها سريعة مرت من تحت روميرو. وعبثنا حاولت الأرجنتين الخروج بالفوز في الدقائق الأخيرة خصوصا بعد طرد عملاق الدفاع البرازيلي دافيد لويز، لكن لم تنجح تلك المحاولات.
وفي آخر المباريات انتعشت بيرو أخيراً بأول فوز لها على حساب الباراجواي 1-0، وذلك إثر هزيمتين في الجولتين الأوليين. النقاط الثلاث دفعت الفريق من المركز الأخير الى السابع رفقة بوليفيا.
لاعب اليوم
رودريجو رامايو (بوليفيا)
غاب مهاجم ذا سترونجيت، البالغ من العمر 25 عاماً، عن الجولتين الأوليين من التصفيات بسبب الإصابة. ولكنه عرف كيف يستغلّ ظهوره الأول في المسابقة بمشاركته في الأهداف أربعة التي سجلتها بوليفيا في مرمى فنزويلا. بالإضافة إلى تسجيله الهدفين الأول والثالث، ساهم في الثاني بتمرير الكرة بالرأس والتي انتهت بارتكاب خطأ على داميان ليزو داخل منطقة العمليات، والرابع الذي سجله كاردوزو بعد صدّ حارس المرمى لتسديدته القوية.
هل تعلم؟
بعد تسجيله في مرمى أوروجواي، أصبح فيليبي كايسيدو اللاعب الوحيد الذي يهزّ الشباك في جميع الجولات الثلاث حتى الآن. وفي المجموع سجّل فيليبي 11 هدفاً في التصفيات، وهو الرقم الذي يسمح له بمعادلة رقم إدينسون مينديز باعتباره ثاني أفضل هداف من الإكوادور في هذه المسابقة، وقد حقق ذلك في نصف عدد المباريات (22 مقابل 44). أما المرتبة الأولى فهي من نصيب أجوستين ديلجادو برصيد 16 هدفاً (في 31 مباراة).

نتائج الجولة الثالثة
الخميس 12 نوفمبر
بوليفيا 4-2 فنزويلا
الإكوادور 2-1 أوروجواي
كولومبيا 1-1 تشيلي

الجمعة 13 نوفمبر
الأرجنتين 1-1 البرازيل
بيرو 1-0 الباراجواي