اخبار عدن

الأحد - 20 أكتوبر 2019 - الساعة 01:06 م

عدن تايم / خاص :

قال محلل سياسي جنوبي ان المعركة الحقيقية ليست في جبهة الفاخر بل المعركة الحقيقية في شبوة ، مشيرا ان كل الاطراف تبحث عن تثبيت اقدامها بهذه الجبهة فالذي سوف يسيطر على معركة شبوة سوف يتحكم بمشروع التقسيم حسب قوله.

ودعا المحلل السياسي الجنوبي علي الزامكي الوقوف خلف الرئيس عيدروس الزبيدي ومساندته في المشروع الوطني للجنوب حتى بلوغ الهدف كما دعا الى توثيق روابط العلاقة مع دولة الامارات العربية المتحدة وقال : انها الدولة العربية الصادقة مع مشروع شعب الجنوب واكشفوا للشارع الجنوبي مشروع الرئيس هادي.

وأكد المحلل السياسي علي الزامكي  في منشور ضاف نشره على صفحته بالفيسبوك ان المجلس الانتقالي يحمل قضية وطنية مقدسه تفوق قضية القدس العربية والشرعية اليمنية فرع الرئيس هادي يحملون قضية بيوتهم ومذخراتهم في مشروع اليمن الواحد.

وتساءل الزامكي : من هي الجهة المحلية والاقليمية التي تقف خلف خلق بيئة خصبة لتنامي الارهاب في مناطق المثلث  ابين ولحج و عدن ولماذا تحديداً هذا المثلث ؟

وقال : من سيحكم سيطرته على معركة شبوة سوف يحكم سيطرته على تقسيم او عدم تقسيم الجنوب فهل من سميع؟

وعاد الزامكي للسؤال لماذا جبهة الضالع ساخنة و لمصلحة اي جهة تظل ساخنه فوق حجار سوداء ليست من اهتمامات العالم الاقتصادي ولماذا جبهة شبوة استجلبت قوات اجنبية ويمنية وجنوبية وهي كانت على وشك السقوط بيد قوات النخبة الشبوانية؟