مجتمع مدني

الخميس - 31 أكتوبر 2019 - الساعة 07:14 م

حضرموت/ خاص


احتفلت مؤسسة حضرموت للتوحد صباح اليوم الخميس 31 اكتوبر بقاعة الفقيد اكرم مبيريك بنادي متطوعون بتخرج الدفعة الثالثة من أطفال التوحد والذي بلغ عددهم 10 مِن كواكب المؤسسة التي تفخر بهم كقصص نجاح تحققت بجهود كبيرة وصادقة.

بدأ الحفل بأيات من الذكر الحكيم تلاها احد طلاب المؤسسة جاءت بعدها وقفة للطلاب الخريجين إذ وقفوا على المسرح بكل انتشاء وفرح وسط تصفيق الحضور وأهازيج اناشيد التخرج الجميلة.

وفي كلمة المؤسسة التي ألقاها رئيسها "عبدالله باصمد" تحدث عن الدور الكبير الذي لعبته المؤسسة من أجل الوصول الى هذه اللحظة المبهجة والتي تعتبر الهدف الذي رسمته المؤسسة منذ تأسيسها شاكراً الطاقم التعليمي في المؤسسة من معلمات الاطفال والإدارة وكل من انتسب الى هذه المؤسسة الناجحة التي تعمل بكل جد واجتهاد على كل ما قدموه ويقدمونه من عطاء لتحقيق الاستفادة لهذه الشريحة من الأطفال .

وأضاف إننا اليوم نزف كوكبة من ألمع الطلاب الذين إلتحقوا منذ أعوام بالمؤسسة ودمجهم في المجتمع ليقتسموا المقاعد مع الأطفال في المدارس العامة والخاصة مثلهم مثل أي طفل طبيعي يمارس حياته بكل ثقة واتزان.


من جانبها ألقت الاستاذة أوسان باحسين مديرة مكتب الشؤون الإجتماعية والعمل كلمة باركت هذا التفوق والإنجاز العظيم الذي حققته المؤسسة شاكرة لها جهودها وتعاونها وحرصها على الجانب الإداري والتعليمي متمنية من الجميع دعم هذه الشريحة ومتابعتها خاصة في ظل الظروف التي يعيشها المواطن .

كما تخللت الحفل وصلات إنشادية ورقصات شعبية من أداء أطفال المؤسسة وقصيدة شعرية بهذه المناسبة للشاعرة الحضرمية مشاعل الإحساس كل تلك الفقرات نالت استحسان الجميع.

حضر الحفل كلاً من الاستاذ فهمي باخريصة مدير إدارة الجمعيات والإتحادات بمكتب وزارة الشئون الاجتماعية والعمل والاستاذ عبدالله عوض رمضان مستشار صندوق المعاقين والأستاذ محمد عمر طايع رئيس الاتحاد الوطني لجمعيات المعاقين إضافة إلى مدراء المدارس وأولياء أمور الطلاب