اخبار وتقارير

الإثنين - 11 نوفمبر 2019 - الساعة 01:37 م

الغيضة / عدن تايم/ خاص

مهل صوت المراة المهرية الحر الوزيرين احمد الميسري وصالح الجبواني 48 ساعة لمغادرة المحافظة.

جاء ذلك في بلاغ صادر عن  صوت المراة المهرية   : "تابعنا وبدون ترحيب  وصول من باعوا أنفسهم واهلهم ومحافظاتهم إلى محافظتنا الغالية المهرة ونقصد المدعو الميسري والجبواني اللذين باعوا شبوة وأبين لعصابات الفيد من قوات الاحتلال اليمني البغيض وباعوا دماء اهلهم شبابهم مقابل مصالحهم الشخصية وتقديم خدمة  لاسيادهم من قوى الارهاب والاحزاب اليمنية".

وأضافوا في بلاغهم : لقد تابعنا وصولهم جارّيّن اذيال العار والخراب لكي يبيعون ويشترون بمحافظتنا المسالمة ومعهم شيوخ وعصابات الارتزاق من أبناء المهرة وفي مقدمتهم مايسمى بالمجلس العام لأبناء المهرة والذي تحول بقدرة قادر الى ان يكون مطية لتنفيذ رغبات أشخاص بهدف  الارتزاق وتنفيذ أجندات خارجية. تملا عليهم من دول  الارهاب قطر وتركيا وايران بشراكة مع  حزب الاصلاح ( اخوان اليمن)".

وأعلن صوت المرأة المهرية : " نرفض رفضا قاطعا بقاء المدعو الميسري والجبواني على ارض المهرة ونطالبهم بمغادرة محافظتنا فورا ،كما ندعوا كل الخيريين من ابناء المحافظة الشرفاء الى الخروج والاعتصام امام القصر الجمهوري في الغيضة للمطالبة باخراج بائعي اهلهم واخوانهم لقوى لارهاب والمطالبة بمحاكمتهم محاكمة عادلة ... مع من سمح لهم بالدخول الى محافظتنا الطاهرة فهي لاتقبل القواديين وبائعي ضمائرهم و أهلهم وارضهم.

 لقد تابع كل أبناء المحافظة ومعهم جميع أبناء الجنوب مواقف هولاء القواديين والذي تبين ان مواقفهم هي ضد أبناء الجنوب بشكل خاص واليمن والتحالف العربي بشكل عام فهم يتحدثون بإسم الشرعية والشرعية منهم بريئة، بينما هم في الحقيقة   ضد الجنوب وقضيتيه وشعبه ، وأيضاً ضد الشرعية الممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي الرئيس الشرعي وكذلك ضد التحالف  والمشروع العربي.

وكما اتضحت نواياهم انهم ينفذون أجندات خارجية ممولة من دولة قطر وتركيا وايران وحزب الاصلاح الاخونجي الارهابي".

وهنأ وبارك صوت المراة المهرية الحر لقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي والى كافة الشعب الجنوبي من حوف شرقا الى باب المندب غربا  بمناسبة التوقيع على إتفاقية الرياض بين المجلس الانتقالي الجنوبي والشرعية وبإشراف من  التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الأمارات العربية المتحدة.

وقال صوت المراة المهرية الحر في بلاغ صحفي: بهذه المناسبة التاريخية فاننا ندعوا جميع أبناء المهرة للالتفاف حول المجلس الانتقالي الجنوبي الممثل الشرعي والوحيد للقضية الجنوبية ..

وأكد صوت المرأة المهرية على اهمية التوقيع على الاتفاقية والتي من خلالها أجبرت الاحزاب اليمنية وحكومتها بالاعتراف مرغمة بالقضية الجنوبية وحاملها السياسي المجلس الانتقالي.

 واستنكر باشد عبارات الاستنكار ماتقوم به قوى الارهاب التابعة لمليشيات حزب الاصلاح الاخوانية ومنظماتها الارهابية القاعدة وداعش من اعمال قتل وتنكيل باهلنا في محافظة شبوة وابين ووادي حضرموت نتيجة احتلالها لهذه المحافظات من وطننا الجنوبي الحبيب.

وتابع البلاغ : ونطالب من دول التحالف العربي وجامعة الدول العربية والمنظمة الاسلامية والامم المتحدة للتدخل وحماية الآمنين من بطش تلك المليشيات الارهابية ولذلك اننا في صوت المرأة المهرية الحر نطالب المدعو الميسري والجبواني وكل القواديين معهم ومليشياتهم الارهابية بمغادرة محافظتنا خلال 48 ساعة مالم فاننا سوف نصعد ولوتطلب الأمر إلى  إقتحام القصر الجمهوري واخراجهم من محافظتنا ونناشد قوات التحالف العربي في المحافظة لتأميننا وحمايتنا من عصاباتهم الارهابية المرافقة لهم.
 
كما ناشد صوت جميع الشرفاء من أبناء المحافظة ومنظمات المجتمع المدني والشخصيات والشيوخ لمساعدتنا والخروج الى جانبنا في وقفات غاضبة لاقتلاع القواديين ومن على شاكلتهم والذي اتضح ان قدومه كان منسقا ممن يدعو بالحفاظ على سيادة المحافظة وممثلهم المجلس العام ولجنة مايسمى الاعتصامات والقائميين عليها من المفسديين والمسترزقيين .

واكد البلاغ لجميع أبناء محافظة المهرة الشرفاء: اننا على عهدنا لكم بمحاربة كل الفساد في المحافظة وبجميع اشكاله فالفساد الخدمي وتدهور الخدمات في المحافظة والفساد الاداري والسياسي واننا قد رتبنا امورنا على ان نعود لمحاربة الفساد والمفسديين بشكل منظم ومنتظم


وعبر في صوت المرأة المهربة الحر عن مؤازرتنا ووقوفنا الى جانب مطالب المعلمين.