قضايا

الجمعة - 29 نوفمبر 2019 - الساعة 09:57 م

تبن .. محمد السلامي

أصيب أكثر من 20 شخص بحمى الضنك من حارة واحدة جميعهم من المساكن الشعبية في صبر بمديرية تبن بينهم أطفال ونساء.

وذكر مصدر طبي لمراسلنا في لحج أن 20 شخص على الاقل أصيب بأمراض حمى الضنك في إحدى حارات منطقة صبر جنوبي لحج.

وأكد المصدر ان الحالات المصابة بحمى الضنك في تزايد مستمر بين الأهالي في ظل عدم وجود اي مستشفى أو مستوصف حكومي بالمنطقة الأمر الذي يدفع بالمرضى الذهاب إلى مستشفى الوهط او مستشفى ابن خلدون بالحوطة لعدم قدرة أغلب المرضى على تحمل تكاليف العلاج في المستوصفات الخاصة بالمديرية .

الحاج حسن حيدرة من صبر قال: ان تزايد عدد حالات الإصابة بحمى الضنك ناتج عن انتشار البعوض الناقل للمرض مع بداية فصل الشتاء وانتشار المستنقعات والمياة الراكدة .وعدم وجود حملات رش منتظمة لها .

وطالب حسن حيدرة من قيادة السلطة بالمحافظة والمديرية بضرورة فتح مراكز حكومية بصبر لاستقبال حالات الإصابة بحمى الضنك والكوليراء والملارياء .ومساعدتهم في تقديم العلاجات المجانية .بسبب الظروف المادية الصعبة الذي تعيشها الأسر .خاصة وان المرض ينتشر من شخص إلى آخر في إطار الأسرة الواحدة وفي نفس المنزل .

وناشد بإنزال فرق الرش وبصورة عاجلة للقضاء على بؤر تكاثر البعوض .ونشر الوعي بين المواطنين . وتشكيل فرق ميدانية لهذا الغرض .

من جانبه قال حسين ناجي من اهالي حي المساكن الشعبية : أن انتشار حمى الضنك آثار مخاوف المواطنين من الانتشار المخيف بين الأطفال والنساء والرجال وكبار السن .خاصة وان حالات يتزايد يوما بعد يوم نتيجة لهبوط الصفائح نتيجة إصابتهم بحمى الضنك في ظل صمت الجهات المسؤولة بالمحافظة والمديرية .