من تاريخ عدن

الخميس - 12 ديسمبر 2019 - الساعة 11:25 م

عدن تايم / كرم أمان

تحل علينا غدا الجمعة ما يعرف بزيارة العيدروس السنوية التي كان يتوافذ اليها الكثير من الزوار الى العاصمة عدن في كل عام.

ومن الذكريات الجميلة التي لازالت عالقة في أذهان الكثيرين من أهالي عدن ، انه وفي ليلة الزيارة وفي هذة الاثناء بالذات يتم توزيع (الهريس) في منزل العيدروس للناس المحتشدين امام البيت لساعات .

ثم في يوم الزيارة في الصباح أي صباح الجمعة تأتي الفرقة النخاسية بالاتها الموسيقية المشهورة وتزف بيرق العيدروس الجديد على طول شارع العيدروس تقابله زغاريد وتصفيق من قبل النساء والرجال الى ان يوصلوا الى مسجد العيدروس التاريخي في منطقة العيدروس بمدينة كريتر.

وهناك تجد الكثير من الباعة المتجولين منهم من يبيع الحلاوة والاخر يبيع النعنع وغيرها كما يوجد العاب "مرجيحة "او بالعدني دراهين ، بالاضافة الى الكركوس والكثير من المراسيم الفرائحية التي يتذكرها الكثيرون ، بالإضافة الى أن الأهالي يزينون حاراتهم ومنازلهم إحتفاءاً بهذه المناسبة .

وفي ظهر الجمعة يتم توزيع وجبة الغذاء على المواطنين "زربيان" في منزل منصب العيدروس وفي العصر يذهب المنصب وحاشيته الى المسجد لعمل مراسيم الزيارة وتلبيس الكسوة وقراءة بعض التواشيح والادعية .

وزيارة العيدروس تكون عادة في الجمعة الثانية من شهر ربيع الثاني من كل عام ، إلا أن مراسيم الزيارة توقفت في عدن منذ العام 2011 بسبب الأوضاع التي عصفت بالبلاد ، ورغم ذلك تواصل أسرة العيدروس على احياء هذه المناسبة كل عام .

ويقع مسجد العيدروس التاريخي في حي العيدروس من الجهة الجنوبية الغربية لمدينة (كريتر) ، وقد قام ببنائه الشيخ العلامة ( أبوبكر بن عبدالله بن أبي بكر العيدروس )الذي ولد بمدينة تريم ــ حضرموت ــ في عام ( 852 هـ ـــ 1448م ) ،

ويوجد إلى الشمال من المسجد قبر وضريح ( الشيخ العيدروس ) ، وقد تم تجديده مرات عدة كان أولها في عهد العثمانيين في عام ( 976 هـ ــ 1568م ) ، اما البناء الحالي للقبة والمدخل الرئيسي الشرقي يعود تاريخه إلى عام (1274 هـ ــ 1859م ) ، والقبة تغطي حجرة مربعة تحتوي بداخلها على توابيت خشبية للشيخ العيدروس وأفراد من اسرته وبعض أقربائه ، وللقبة من الداخل زخارف ونقوش باللون المائي وللحجرة اربعة ابواب موزعة على جدران الحجرة الاربعة , وكان آخر التجديدات للمسجد في ( القرن الثالث عشر الهجري ــ التاسع عشر الميلادي) .