قضايا

الإثنين - 06 يناير 2020 - الساعة 08:20 م

عدن تايم/ خاص





كشف الصحفي ’’خليل الزكري‘‘ عن تعرضه لتعسفات من قبل مدير دائرة التوجيه المعنوي في القوات الحكومية العميد احمد الاشول، وإيقافه من عمله كنائب مدير التحرير لشئون موقع "سبتمبر نت" التابع لدائرة التوجيه المعنوي للقوات الحكومية.

وقال الصحفي الزكري في بلاغ قدمه إلى نقابة الصحفيين اليمنيين، إنه أوقف من عمله كنائب مدير تحرير موقع سبتمبر نت، من قبل مدير دائرة التوجيه بطريقة تعسفية بعد تقارير كيدية مقدمة من قبل المدعو ’’احمد شبح‘‘ الذي كلفه وزير الدفاع نهاية العام الماضي مشرفًا وقائمًا بأعمال نائب رئيس تحرير صحفية 26سبتمبر.

وبحسب البلاغ، فإن مضمون التقرير نص أن الزميل الزكري عمل خلال فترة انقطاعه عن العمل في صحفية الشارع اليومية، وأنه شارك في وقفة تضامنية معها امام مكتب النائب العام بالعاصمة عدن، نافيًا هذه الافتراءات، مؤكدًا عدم وجود أي علاقة بصحيفة الشارع غير علاقة الزمالة فقط.


وأضاف الزكري، إن مدير دائرة التوجيه المعنوي استقبله اثناء دخوله إلى مكتب الأخير قائلًا" اهلا بصحيفة الشارع"، "وكأنها تهمة رغم ان اغلب الصحفيين المحسوبين على دائرة التوجيه في مأرب هم طواقم إعلامية وصحفية في كل وسائل الإعلام من قنوات ومواقع وغيرها تابعة او موالية لقوى سياسية إضافة إلى مراسلي القنوات والصحف والوكالات الخارجية.


وذكر، إنه تم إبلاغه بقرار التوقيف يوم الجمعة باتصال هاتفي من المدير الإداري الذي أكد له ان المدعو احمد شبح هو من كلفه بقرار التوقيف، متابعًا : "كان من المفترض ان يتم عن طريق عمليات السيطرة التابعة للدائرة".


وأزاد الزكري :إنه "تم ابلاغ بعد ثلاث أيام من لقائه مدير دائرة التوجيه المعنوي العميد احمد الاشول بأنه مطلوب للتحقيق هو الزميل محمد الحريبي".


ووصف البلاغ ما يتعرض له الزميل الزكري، بالتعسفات ومحاولة الاقصاء بطرق غير قانونية وبعيدة كل البعد عن قواعد وادبيات العمل الإداري وحتى اخلاقيات المهنة، كاشفًا عن تعرض لحملات تخوين مكثفة خلال فترة عمله بالموقع.