قضايا

الجمعة - 07 فبراير 2020 - الساعة 09:18 م

لحج ..محمد السلامي

على الرغم من الظروف المعيشية وغياب الخدمات الأساسية والضرورية وارتفاع الأسعار والغلاء المعيشي الذي يعاني منها أهالي مديريتي الحوطة وتبن بلحج إلا ان استمرار الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي ورداءة خدمة الانترنت ضاعفت من معاناة الأهالي مؤخرا.

 

وتسببت الانقطاعات المتواصلة للكهرباء بلجوء عدد من المواطنين إلى البحث عن مصادر بديلة للطاقة كشراء ألواح الطاقة الشمسية والمولدات الصغيرة  لتوفير الخدمة الكهربائية لمنازلهم، غير ان هذه البدائل لم يكن من السهل الحصول عليها لدى غالبية الأسر خصوصا وان معظمها لجأت إلى شراء الشموع أو بعض المصابيح الكهربائية القابلة لخزن الشحن الكهربائي لتبديد عتمة الظلام في المنازل.

 

وفي حين يعاني المواطنون من خدمتي الكهرباء والانترنت وتردي بقية الخدمات الأساسية الأخرى يشكل الوضع الصحي أحد اهم التحديات التي يواجهها سكان المحافظة خاصة في ظل تفشي الأوبئة وانتشار الأمراض كحمى الضنك والملاريا والإسهال المائي وسوء التغذية في أوساط الكثير من المواطنين جراء تواجد مخلفات القمامة والمستنقعات المائية وما يقابلها من انهيار في النظام الصحي والإصحاح البيئي  وحملات التوعية وسط عجز وتجاهل الجهات المعنية.