قضايا

الخميس - 18 يونيو 2020 - الساعة 01:52 م

عدن تايم/ خاص


يعاني ابناء حي الزيتون والكمب بالقلوعة في عدن، منذ شهرين من طفح مجاري رئيسية تسببت بأضرار صحية وبيئية بالغة لهم حيث ساهمت كارثتي الأمطار الاخيرتين بتفاقمها.
وشكى المواطنين من الإهمال والتسيب المتعمد من قبل السلطات المحلية في مديرية التواهي كما ان كل الجهات الخيرية والمنظمات التي ساهمت بدعم مشاريع تنظيف بقايا الامطار ومعالجة اضراره لم تلتفت لهذه المجاري.
وأشاروا إلى أنه تم عمل معالجة صورية لايهام السلطات بحل المشكلة عبر مكينة شفط لم تعمل سوى ساعتين ومتوقفة منذ 5 ايام ،كما ان الاهالي يتخوفون ان تنهار بسبب الرطوبة وتهالكها سيما وهي منذ عهد الاستعمار البريطاني.

وناشدوا الإدارة الذاتية ممثلة باللواء بن بريك بالضغط على السلطات المحلية بالتواهي ومكتب البلدية بتحمل مسؤولياتهم القانونية والأخلاقية التي يتقاعسون كل مرة عن ادائها بحسب قولهم