اخبار وتقارير

الإثنين - 29 يونيو 2020 - الساعة 12:51 م

عدن تايم- خاص:

هزت حادثة مروعة منطقة حي عبدالقوي في مديرية المنصورة بعدن، بعد محاولة أحد المهاجرين الأفارقة استدراج أحد الأطفال.

وقال شهود عيان: ان طفل من ابناء حي عبدالقوي تمكن من الفرار بعد أن حاول احد الأفارقة استدراجه، وتفاجئ حينها الطفل بسكينه تخرج من حوزة أحد نازحي الأفارقة حتى استطاع الهرب بعد أن حس بشيء يؤذيه كالقتل او الاختطاف.

ووصف شاهد عيان : ان ابناء حي عبدالقوي سارعوا للبحث على من قام بتهديد الطفل، ولكنه استطاع الهرب الى جوار اصدقائه حتى عجزوا بالتعرف عليه نتيجة تكاثر الأفارقه بالمكان الذي هرب إليه حتى انكر جميعهم بعمل ذلك.

وباشرت قوة تتبع الحزام الأمني للنزول إلى المكان من أجل التحقيق مع الأفارقة، حيث عثرت الاجهزة الأمنية على قطع حديده كانت بحوزتهم "كالسكاكين وقطع زجاجات"، وصادرتهم الى التحقيق.

وحذر الحزام الأمني من تواجد الأفارقة في الأحياء السكنية، مشيرا انه سينفذ حملة أمنية لمطاردة الأفارقة الى الاماكن الغير سكنية "كرأس عباس " وغيرها من الامكان المكتضة بالساكنين.

يذكر انه يشكل تدفق الأفارقة خطرا محدقا على العاصمة عدن خاصة والجنوب عامة، من خلال ترهيبهم للأهالي وما يلحقه من جرائم وحشية قد لا تحمد عقباها بحق الأطفال والنساء الآمنين.