اخبار رياضية

الأحد - 02 أغسطس 2020 - الساعة 01:03 م

عدن تايم / متابعات :

اقترب البرازيلي رونالدينيو، أسطورة برشلونة، من الحصول على حريته أخيرًا، بعد أشهر من الاعتقال والإقامة الجبرية.

واُعتقل رونالدينيو وشقيقه روبرتو، يوم 4 مارس/آذار الماضي، لدخولهما باراجواي عبر جوازات سفر مزورة، ويقضيان حاليًا عقوبة الإقامة الجبرية، داخل فندق بالعاصمة الباراجوائية أسونسيون.

ووفقًا لصحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن رونالدينيو وشقيقه على أعتاب الحصول على إفراج.

وكان الاثنان قد غادرا السجن إلى الإقامة الجبرية، بعد دفع كفالة قدرها 1.2 مليون إسترليني.

وأشارت الصحيفة إلى أن المدعين، قاموا بتجميع معظم أوراق القضية، لكنهم لم يتمكنوا من الحصول على أي أدلة جوهرية أخرى لإدانة المتهمين.

وأوضحت أن الخطوة المقبلة، هي إطلاق سراح الشقيقين من الإقامة الجبرية، بعدما كانت السلطات تحقق معهما، بسبب الاشتباه في وجود تهمة غسيل أموال.