اخبار وتقارير

الثلاثاء - 04 أغسطس 2020 - الساعة 08:17 م

عدن تايم / إرم نيوز

هز انفجار ضخم وقع في مرفأ بيروت العاصمة اللبنانية، اليوم الثلاثاء، مخلفا أضرارًا كبيرة وعشرات الضحايا، وفق معلومات أولية.

وبحسب ما ذكرت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان ومصدران أمنيان فإن الانفجار وقع في منطقة الميناء التي تحتوي على مستودع للمفرقعات.

وفي حين لم يعلن رسميا عن سبب الانفجار، تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي أن الانفجار ربما نجم عن استهداف إسرائيلي لمستودع تابع لحزب الله اللبناني، رابطين بين الحادث وتهديدات أطلقها بيني غانتس وزير الدفاع الإسرائيلي بضرب أهداف تابعة للحزب اللبناني.

لكن مصادر مقربة من ”حزب الله“ قالت لقناة ”otv“ اللبنانية إنه لا صحة لما يتم تداوله عن ضربة إسرائيلية لأسلحة الحزب في مرفأ بيروت.

في مقابل الفرضية السابقة، اتهم مغردون حزب الله اللبناني يتدبير الانفجار قبيل صدور حكم المحكمة الدولية في جريمة اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري

وعقب تداول خبر مفاده أن الانفجار وقع نتيجة حريق في مستودع للألعاب النارية، استنكر مغردون تلك النظرية، مستبعدين أن حصل هذا الانفجار الهائل عنها.

وقالت الإعلامية اللبنانية ليليان داود: ”حتى اللحظة طبعا لا توجد معلومات مؤكدة ولكن المسارعة للاعلان عن انفجار العاب نارية بعد دقائق من الانفجار تبدو كرواية سمجة تستخدم للتغطية على الحدث الحقيقي! الاصابات بالالاف الاضرار طالت كل #بيروت من المسؤول عن الخراب“.

وفي نفس السياق، قالت الإعلامية ديما صادق: ”فرقاع شو؟؟؟؟ فرقاع شو اللي عم تحكو عنه! بيروت منكوبة، ال Port اختفى، مئات الجرحى و القتلى! بتعرفو شو يعني عشرات القتلى؟! مشهد ما شافته بيروت حتى وقت زلزال اغتيال الحريري! لك دمرتوها للبلد، نهيتوها للبلد وجايين تقولولنا فرقاع؟؟؟؟“.