خبر في صورة

الجمعة - 04 سبتمبر 2020 - الساعة 04:55 م

امل عياش

هذه العمارة في الشارع الرئيسي بالمعلا ، دمرتها المواجهات أثناء الحرب ، لكنها ظلت مصدر تهديد للمارة ، أعمدتها المتدلية تمثل مصائد كارثية للسكان يمكن أن تتحول إلى كارثة حقيقية في لمحة عين.
هذا غير أنها أصبحت منبع للروائح الكريهة بعد أن تحولت إلى مكان لتبول المارة وتجمع القطط ومقلب للزبالة.
انها مجرد صورة لما يحدث في عدن ، ولا أدري إلى متى تنتظر الجهات المسئولة لإزالة هذا الخطر الذي يمثل مصيدة متوقعة للسكان.
هل تنتظر حتى يسقط ضحايا ونفقد أرواح ثم نقيم عليهم مندبا وعويل لتتحرك؟
عدن بحاجة إلى القليل من الاهتمام بدل كل هذا الصراع الزائف الذي لا يصنع إلا الخراب