منوعات

الأربعاء - 16 سبتمبر 2020 - الساعة 10:43 م

عدن تايم/ليالينا:

توالت اعترافات وتبريرات اليوتيوبرز المصريين أحمد حسن وزينب أمام النيابة، وذلك بعد أن تم القبض عليهما بالكمبوند السكني الذين يقيمان به مع ابنتهما بالقرب من الطريق الدائرى بنطاق البساتين.

تفاصيل اعترافات وتبريرات أحمد حسن وزينب أمام النيابة
ونفى أحمد حسن وزينب أمام نيابة البساتين، الاتهامات المنسوبة لهما بتعريض حياة طفلتهما للخطر، حيث أكدا أنهما يحققان الأرباح من قناتهما على اليوتيوب قبل ميلاد ابنتهما إيلين، وبررا مقطع الفيديو الذي أثار الجدل بأنه كان مجرد توثيق للذكرى بمقلب طريف.

وأوضح أحمد حسن وزوجته أنهما يخافان على ابنتهما ويقومان بحمايتها ولا يتربحا من ظهورها معهما في مقاطع الفيديو الخاصة بيومياتهما.

وكانت النيابة قد وجهت للمتهمين تهمة تعريض حياة طفلتهما للخطر عبر ترهيبها، فيما يعد مخالفة صريحة لقانون الطفل، وذلك بعد قيام الأم زينب رجب بوضع صبغة سوداء على وجهها لتغيير ملامحها حتى تكتشف ما إذا كانت ابنتها ستتعرف عليها أم لا، لكن الطفلة ظهرت في المقطع المتداول في حالة من الفزع والرعب، مما جعل المجلس القومي للأمومة والطفولة يتحرك فوراً بتقديم بلاغ حول استغلالهما لطفلتهما بهدف البحث عن الشهرة، وجني المال والكسب السريع، والذي طالب بتوجيه تهمة الاتجار في البشر للمتهمين طبقا وفقا للمادة 291 من قانون العقوبات، وقانون مكافحة الاتجار بالبشر 64 لسنة 2010.

أحمد حسن وزينب يثيران الجدل
هذه ليست المرة الأولى التي يثير فيها الزوجان أحمد حسن وزينب الجدل، حيث تعرضا لانتقادات حادة من قبل، واتهم الجمهور الزوج أحمد حسن باستغلال حادث وفاة والد زوجته زينب لكي يسجل مقطع فيديو يرصد من خلالها انهيارها النفسي وآلامها الجسمانية بعد رحيله، حتى أن البعض اتهم الأخيرة بالتمثيل وإدعاء المرض بهدف زيادة عدد المتابعين عبر قناتهما على "يوتيوب".
ويعتبر أحمد حسن وزينب من أشهر أزواج المشاهير عبر السوشيال ميديا حالياً، حيث يتابعهما الملايين، وبالرغم من الشهرة التي يتمتعون بها إلا أنهما يثيران الكثير من الانتقادات بسبب تصرفاتهما التي يعتبرها البعض غير مسؤولة ومثيرة للجدل.

أحمد حسن وزينب
ونال الثنائي أحمد حسن وزينب العديد من الانتقادات التي بدأت بخلع نجمة السوشيال ميديا للحجاب بعد زواجها، ثم نشر الثنائي للعديد من المسابقات ووعدوا الجمهور بجوائز عينية غالية، حيث تم اتهامهما بالخداع.

كما تسببت تصرفاتهما في شهر العسل في إحداث العديد من ردود الأفعال السلبية، وكذلك نالتهما الانتقادات اللاذعة مع إنجاب ابنتهما الوحيدة إيلين التي ظهرت معهما في مقاطعهما منذ الأيام الأولى لولادتها، حيث هوجم الثنائي بسبب استغلالهما لها وعدم خوفهما على صحتها وحياتها وتعريضها لهذا النوع من المجهود في سن مبكرة، ليصبحا من أكثر ثنائيات المشاهير المغضوب عليهم.