اخبار رياضية

الخميس - 17 سبتمبر 2020 - الساعة 12:44 ص

عدن تايم / كووورة

بصعوبة بالغة، حقق باريس سان جيرمان، فوزه الأول في الدوري الفرنسي هذا الموسم، بالتغلب على ضيفه ميتز، بهدف نظيف، اليوم الأربعاء، في مباراة مؤجلة من الجولة الأولى.

وسجل جوليان دراكسلر، هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة (90+3).

ورفع الفريق الباريسي رصيده إلى 3 نقاط قفز بهم للمركز الخامس عشر، بينما ظل ميتز بلا نقاط في المركز الثامن عشر.

ولعب باريس بخطته التقليدية 4-3-3، حيث كان آنخيل دي ماريا محور الخطورة الأكبر بتهديده المرمى مرتين، إضافة إلى صناعة 4 فرص، تناوب على إضاعتها زميليه في الهجوم، سارابيا وإيكاردي.

وبدا على الفريق الباريسي، عم الانسجام بشكل كافي، في ظل تعديلات عديدة على التشكيل الأساسي، بينما لم تشكل تسديدات ثلاثي الوسط جايي ودراكسلر وأندير هيريرا، الخطورة على مرمى الحارس الجزائري، ألكسندر أوكيدجيا.



في المقابل، لجأ فنسنت هوجنون مدرب ميتز، لخطة 3-4-1-2، وتجرأ مهاجموه كثيرًا في ظل أخطاء دفاعية كارثية لعبدو ديالو.

وكاد الضيوف أن يهزوا الشباك بعد مرور أقل من دقيقتين، إلا أن حبيب ديالو أضاع فرصة مؤكدة، كما تصدى نافاس لانفرادين من إبراهيما نيان وفريد بولحية.

وخرج الضيوف بشباك نظيفة في أول 45 دقيقة بفضل حارسه الجزائري أوكيدجا، أحد نجوم المباراة، وإجمالًا لم يكن ميتز لقمة سائغة.



وقدم الفريق الباريسي، أداء متباينا في الشوط الثاني، وافتقد لاعبوه للشراسة الهجومية لأكثر من نصف ساعة.

وتحرك توماس توخيل لتنشيط الجبهة اليسرى، بإشراك خوان بيرنات مكان ميتشل بيكر، لكن الطين زاد بلة ببطاقة حمراء حصل عليها عبدو ديالو.

واضطر توخيل لتقليص خياراته الهجومية لتعويض النقص العددي وتأمين خط الدفاع، حيث أشرك برسنيل كيمبيمبي مكان بابلو سارابيا.



واستفاق باريس في وقت متأخر، إلا أن الجزائري أوكيدجا كان سدًا منيعًا بالتصدي لـ 3 فرص مؤكدة لإيكاردي ودي ماريا ودراكسلر، بينما سدد كولين داجبا كرة بجوار القائم الأيمن.

وأكمل حامل اللقب، المباراة بـ 9 لاعبين بعد إصابة خوان بيرنات في الركبة اليسرى، وقبلها بثوان إجراء التبديل الثالث بإشراك بانديوجو فاديجا مكان إدريسا جايي.

واحتسب الحكم 5 دقائق كوقت بدل ضائع، كاد خلالها البديل أوبا نجيتي، أن يغتال العملاق الباريسي بتسديدة مرت بجوار القائم.

لكن باريس تحدى الظروف المعاكسة، واقتنص هدف الفوز في الوقت القاتل، بكرة عرضية لدي ماريا، ارتدت من حارس ميتز، ليكملها دراكسلر برأسه في الشباك.