اخبار عدن

الخميس - 24 سبتمبر 2020 - الساعة 09:30 م

عدن تايم / خاص

نشر متحدث وزارة الكهرباء اليمنية، محمد المسبحي خبران، الأول سار، والآخر غير سار ويدعو للقلق ويزيد من تشاؤوم المواطنين حول كهرباء عدن وامكانية تحسينها.

وقال المسبحي في منشور على فيسبوك رصدته عدن تايم، بالنسبة للخبر السار: "بعد وصول قطع الغيار الى مخازن محطة كهرباء المنصورة بتمويل حكومي، بدات الطواقم الفنية والهندسية العمل اليوم بصيانه المولد رقم (1) وارسلا وبعد اكتمال صيانة المولد رقم واحد وعودته الى الخدمة سيتم البدء ببرنامج الصيانة للمولد رقم (6)".

واضاف، بالنسبة للخبر غير السار: "برنامج الصيانة يستغرق 35 و 45 يوم، حيث سيعودان هذان المولدان بكفاءة عالية بقدرة 9 ميجاوات لكل مولد...".

وعادة ما يترقب المواطنون في عدن الى أي اخبار تدعو للتفاؤل بشأن الكهرباء، خاصة وان خدمة الكهرباء في عدن ومنذ سنوات تحولت الى هاجس وكابوس مخيف بسبب التدهور الحاد في الخدمة في ظل صيف حار جدا ورطوبة عالية.

واليوم الخميس ايضا، نشر المسبحي خبرا اخر عن ترتيبات تجرى للبدء بادخال عدادات كهرباء ذكية في عدن، تبدأ بكبار التجار والمساكن الجديدة، ولاحقا ستطبق على باقي فئات المشتركين، في سبيل تحسين عملية تحصيل الموارد، وايقاف التلاعب، واثار ذلك الامر جدلا واسع على منصات التواصل الاجتماعي.