اخبار وتقارير

الثلاثاء - 13 أكتوبر 2020 - الساعة 04:47 م

عدن /عدن تايم/ خاص

اندلعت قبل قليل مواجهات عنيفة بين قوات أمنية ومسلحين في مديرية المعلا بعدن.

وقال مصدر محلي ان مواجهات عنيفة اندلعت بين قوات أمنية ومسلحين في عقبة عدن عقب حملة شنتها قوات أمنية لإزالة المباني العشوائية.
وبحسب المصدر بانه تواصلت اليوم الثلاثاء حملة أمنية لإزالة المباني العشوائية بعقبة عدن وانتشرت عدد من الأطقم والاليات في محيط مساكن شعبية تم انشائها مؤخرا في محيط عقبة عدن.

وتشهد مدينة عدن مؤخرا حملات متتالية لإزالة المباني
العشوائية؛ وقوبلت هذه الحملات بترحيب شعبي واسع النطاق.
ولليوم الثاني علي التوالي تتواصل حملة إزالة وهدم
العشوائيات في العاصمة عدن بتوجيهات محافظ العاصمة عدن وبإشراف قيادات أمنية رفيعة واصلت الحملة الامنية صباح اليوم الثلاثاء حملة استهداف العشوائيات المنتشرة في مديرية المعلا لليوم الثاني على التوالي .

وهدمت الحملة عدد من الأبنية العشوائية في عقبة عدن التي انتشرت مؤخرا عقب انتهاء حرب 2015 وشوهت المظهر الحضاري للمدينة.

وكانت الحملة بقيادة العميد جلال الربيعي قائد الحزام الامني بعدن، والعميد اوسان العنشلي قائد كتائب العاصفة، ومشاركة النقيب محمد المنصوري قائد معسكر عشرين والنقيب كرم المشرقي قائد الحزام الامني القطاع الثامن وعدد من القيادات الامنية .

وامهلت الحملة الساكنين في تلك المنازل ايام لإخلائها ،فسيتم هدم كافة العشوائيات وكل ما يشوه عدن ومعالمها التاريخية والحضارية ولن يستثني احدا من ذلك كان من كان بحسب تصريحات أمنية

ولاقت الحملة ارتياح شعبي واشادات واسعة،حيث انها جاءت في وقت زادت فيه العشوائيات والبسط على الاماكن الأثرية بشكل منظم وممنهج ،متمنيين استمرارها لتشمل كافة العشوائيات في جميع مناطق عدن .