قضايا

السبت - 17 أكتوبر 2020 - الساعة 11:23 ص

عدن تايم/خاص

عادت الى الواجهة وبشكل مفاجئ تزايد ظاهرة الاختطاف وتحديدا اختطاف الفتيات في العاصمة عدن.

وبحسب مغردين فقد اكدوا ان هذه الظاهرة وبهذا التوقيت تهدف الى احباط مساعي وجهود المحافظ الجديد لعدن عقب قيامه بحملات قوية استهدفت الفساد والفاسدين والبلاطجة واصحاب البنايات العشوائية وكذلك تدمير مخططات عشوائية تقدر قيمتها بالمليارات .

وطالبوا بوضع حد لظاهرة الإختطاف في عدن وإنزال أقصى العقوبات بحق مرتكبيها.

من جانب اخر ، دعا ناشطون الى عدم تسيس قضية الاختطافات والمطالبة بتوفير الامن للجميع.

وقالوا ان تسسيس قضايا الاختطاف لمهاجمة القوات الجنوبية والامن والسلطة المحلية تعطي ثغرة مناسبة للمجرمين والعصابات لسرقة فلذات أكبادكم .