اخبار وتقارير

السبت - 17 أكتوبر 2020 - الساعة 10:40 م

عدن تايم/البيان:

دعا مجلس الأمن الدولي إلى وقف القتال فوراً في محافظة الحديدة غرب اليمن وأدان تصعيد ميليشيا الحوثي في محافظة مأرب، وانتقد عرقلة الحوثيين للمساعدات الإنسانية وصيانة خزان النفط العائم صافر، وحذر من مجاعة في البلاد وأكد أن الحل السياسي وحده الكفيل بإنهاء الصراع.


وأكد أعضاء مجلس الأمن الدولي في بيان عقب جلسة مناقشات بشأن اليمن أن الحل السياسي الجامع هو الوحيد الكفيل بإنهاء الصراع في اليمن وشددوا على دعمهم الثابت للمبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيثس.

وحثوا الأطراف اليمنية على تأييد، وبوجه عاجل وبدون تأخير، مقترحات الإعلان المشترك الذي تيسره الأمم المتحدة من أجل تحقيق سلام جامع ودائم.


الأعضاء شددوا على الحاجة إلى التوصل إلى اتفاق عاجل حول الإعلان المشترك كي تُجرى المفاوضات حول الاتفاق الانتقالي الشامل لإنهاء الصراع، ليتم تشاطر السلطة بين المكونات السياسية والاجتماعية المتنوعة. ودعوا إلى الاستئناف العاجل للمحادثات بين الأطراف، بالانخراط الكامل مع الوساطة التي يقودها المبعوث الخاص للأمم المتحدة.