الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأحد - 20 ديسمبر 2015 - الساعة 09:12 م

عدن تايم/ خاص

عقد اليوم لقاء تشاوري للقيادات الامنية والعسكرية والمقاومة الشعبية في قيادة محور عتق محافظة شبوة برئاسة قائد المحور قائد اللواء 30 مشاه اللواء الركن ناصر علي النوبة وبحضور مساعد مدير امن المحافظة العقيد الركن علي طالب الهدار.

وجدد اللقا التشاروي وقوفهم إلى جانب القيادة السياسية ممثلة بالقائد الأعلى للقوات المسلحة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وتطهير المحافظة من بقايا المليشيا الحوثية وصالح الانقلابية والخروج بالبلاد من وضعها الراهن إلى بر الأمان.

وأكد اللقاء التشاوري في بيان تلقى عدن تايم نسخة منه وقوف قوات الجيش الوطني وأبطال المقاومة الشعبية وجميع الشرفاء من ابناء المحافظة صفاً واحداً في سبيل استباب الامن والاستقرار والقضاء على الجيوب المتبقية من المليشيات الانقلابية في كل من مديريات عسيلان وبيحان وعين .
كما اكد على رفع الجاهزية بمختلف الوحدات العسكرية والأمنية والمقاومة إلى اعلى مستوياتها وذلك لمواجهة كافة التحديات وارساء دعائم الامن والاستقرار لينعم كافة ابناء المحافظة بمختلف مديرياتها بالامن والاستقرار والسكينة العامة.
واقر البيان تشكيل قوة طوارئ مشتركة من الجيش والأمن والمقاومة على ان تكون في جاهزية قتالية عالية واستعداد تام خلال أربعة وعشرين ساعة للتدخل السريع لصد وردع واحتوى أية اختلالات أمنية وضبط المتورطين فيها .

وأهاب البيان بضرورة تفعيل عمل مختلف الوحدات والأجهزة الأمنية بالمحافظة والمديريات ومحاسبة المخلين أو المقصرين في تأدية وظائفهم الأمنية.

وطالب بضرورة عقد لقاء موسع لقيادة السلطة المحلية بالمحافظة ومختلف القوى والمكونات السياسية والمدنية والاجتماعية والقبلية فيها وذلك للخروج بوضع وثيقة شرف عامة وجامعة لأبناء المحافظة يؤكدون من خلالها وقوفهم إلى جانب إبطال القوات المسلحة والأمن والمقاومة ومساندتهم في تحقيق توجهات عودة الأمن والاستقرار للمحافظة ومحاربة كل من تسول لهم انفسهم العبث بامن واستقرا المحافظة.

ونوه البيان بأهمية تعزيز الجهود المبذولة من قبل رجال الأمن والمقاومة من اجل حماية الأمن والاستقرار بالمحافظة وحماية المصالح العامة والخاصة،وإقرار تشكيل فريق عمل فني مختص لإعداد مشروع مصفوفة متكاملة لخطط وعمل الأجهزة العسكرية والأمنية والمقاومة بالمحافظة للعام القادم 2016م .

كما أشاد بدور رجال المقاومة في هذه المرحلة وأكدوا على أهيمتها وأهمية سرعة دمجها بالمؤسسة العسكرية والأمنية بحسب قرار رئيس الجمهورية .