الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





الأخـبـــــار

الخميس - 23 نوفمبر 2017 - الساعة 10:39 م

الرياض / سبأ :

أكد وزير المغتربين علوي بافقية، ان الحكومة الشرعية ليست بعيدة عن قضايا وهموم المغتربين وما يعانونه في عدد من بلدان الاغتراب، وتعمل بجهد دؤوب عبر القنوات الدبلوماسية واللقاءات المباشرة على اعلى المستويات والمخاطبات الرسمية لوضع معالجات لها.
واكد بافقيه في تصريح نشرته وكالة الانباء الحكومية (سبأ) ان فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية يتابع شخصيا وبكل حرص على المضي في معالجة هذا الموضوع، بعيدا عن محاولات الضغط والتاثير والجدل والاتهامات الموجهة للحكومة الشرعية باهمال قضايا المغتربين اليمنيين خاصة في المملكة العربية السعودية.
وقال " ان هذا الايضاح هو لوضع حد للجدل والحديث والاتهامات المتزايدة للحكومة الشرعية بالتقصير، وجانب كبير منها بخلفيات واهداف سياسية، وبعضها تعاطفا مع قضية هي بكل المقاييس محورية وهامة فالمغتربين اليمنيين ودورهم المؤثر والحيوي في دعم التنمية والاقتصاد الوطني يتطلب كل الاهتمام".
واضاف " ان فخامة رئيس الجمهورية بعث برسالة عاجلة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ال سعود لاستثناء المغتربين اليمنيين من القرارات الأخيرة".. مؤكدا ان وزارتي الخارجية و المغتربين يركزون جهودهم علي متابعة نتائج المخاطبات الرسمية لتلك القضايا بعيداً عن المهاترات والاتهامات التي لا تخدم او تفيد الموضوع.
وطمأن الوزير بافقية، المغتربين في السعودية بان الحكومة الشرعية تنظر بعين الاعتبار لقضاياهم وتتحرك بجهد مستمر ودؤوب، وتتطلع بثقة الى ان تثمر هذه التحركات بنتائج عملية في القريب العاجل.
وقال "وايضاحاً للمغتربين و تساؤلاتهم و تطميناً لهم، اؤكد ان وزارة المغتربين و بدعم من رئيس الجمهورية و نائبه و رئيس الوزارء تابعت منذ الوهلة الاولى للاعلان عن الاجراءات التي اتخذتها السعودية لتنظيم سوق العمل، بعقد عدد من اللقاءات مع الجهات المعنية في المملكة، وطرح تلك القضايا من قبل قيادة الدولة في لقاءاتها والطلب رسميا بمراعاة اوضاع المغتربين اليمنيين في هذا الظرف الاستثنائي الذي تمر به البلاد جراء الحرب التي اشعلتها مليشيات الحوثي وصالح الانقلابية".
واوضح وزير المغتربين، ان التقرير الذي قدمته الوزارة لمجلس الوزراء في اجتماعه الاخير، تضمن ايضاحات تفصيلية عن الخطوات التي اتخاذها في هذا الجانب سواء من خلال اللقاءات بالمسؤولين السعوديين او اللجان المشكلة او المخاطبات الرسمية المتبادلة.. معربا عن ثقة القيادة الشرعية من تفهم وتجاوب القيادة السعودية مع المطالبات اليمنية فيما يخص المغتربين.
واضاف "ان السعودية كانت و مازلت و ستظل دائما و ابدا الى جانب الشعب اليمني و ما عاصفة الحزم و الأمل التي انطلقت من الرياض لدحر الإنقلاب واستعادة الدولة وما رافقها من استقبالها مئات الآلاف من اليمنيين و دعمها الإغاثي و الإنساني لكل ابناء شعبنا عبر مركز الملك سلمان للإغاثة إلا خير مثال على ما تقدمه المملكة من جهود استثنائية خدمة لليمن واليمنيين.