الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



أخبار وتقــارير

الأحد - 24 يناير 2016 - الساعة 10:20 م

عدن تايم/ متابعات

ناقش مجلس الوزراء في اجتماعه الأسبوعي اليوم برئاسة نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح مشروع إعداد خطة عمل المجلس للعام 2016م والتي تأتي في سياق الحرص على تنفيذ المهام الدستورية الموكلة للمجلس وتنفيذ السياسة العامة للدولة في المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والدفاعية.
كما تأتي الخطة للعام الحالي بالاشتراك مع فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية والتنسيق معه في إعداد الخطوط العريضة للسياسة الخارجية والداخلية ، وإعداد مشروع الخطة الاقتصادية للدولة ، والميزانية السنوية ، وكذا اتخاذ الإجراءات اللازمة للمحافظة على أمن الدولة الداخلي والخارجي ، وحماية حقوق المواطنين،والمحافظة على المال العام واتخاذ الإجراءات الكفيلة بالدفاع عن الشرعية الدستورية والقانونية.
وتعد خطة العمل السنوية إحدى الآليات الرئيسة التي تمكن مجلس الوزراء من قيامه بالمهام الدستورية والقانونية.
واستمع المجلس خلال الاجتماع إلى المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني العميد سمير الحاج والذي تحدث عن التطورات في مختلف الجبهات العسكرية وما تشهده من تقدم ملحوظ للجيش وقيامهم بقطع خطوط الإمداد على المليشيا الانقلابية .
وتطرق المتحدث الرسمي للجيش إلى الخطوات المقبلة التي تم الإعداد لها بالتنسيق المشترك مع المقاومة الشعبية وبدعم ومساندة قوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ..مشيداً بالأدوار البطولية التي يقدمها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمختلف المواقع والجبهات في مواجهة مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية في عدد من المحافظات.

كما عبر المجلس عن إدانته واستنكاره للممارسات العدوانية التي تقوم بها مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية ضد المدنيين في مدينة دمت والتي أسفرت عن قتل العديد من الأبرياء وتدمير المنازل.

وناقش المجلس في اجتماعه عدد من القضايا والملفات المختلفة،حيث جرى مناقشة ملف الاتصالات و تراخيص مشغلي الهاتف النقال، وشكلت لجنة لدراسة الموضوع والرفع بنتائجه في الجلسة المقبلة.

كما جرى مناقشة عدد من المواضيع المتعلقة بالمجال الصحي والمساعدات الصحية التي تسعى وزارة الصحة للحصول عليها والتنسيق مع عدد من الجهات الخارجية.

واستعرض المجلس عدد من الملفات المتعلقة بالإغاثة وسير عملها ، وكذا بعض القضايا المتعلقة بالتخطيط والتعاون الدولي بين بلادنا و غيرها من البلدان العربية والأجنبية، وغيرها من المواضيع المتعلقة بقطاع النقل وتحسين الخدمات العامة للمواطنين في مختلف المحافظات المحررة.
الى ذلك التقى نائب الرئيس اليمني رئيس الوزراء خالد بحاح اليوم بالرياض، مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأدنى، آن باترسون.
وذكرت وكالة الأنباء اليمنية، إنه جرى خلال اللقاء بحث التعاون المشترك في مجال مكافحة الإرهاب والجماعات المتطرفة، والموضوعات المتعلقة بالجانب الإنساني وإسهام المجتمع الدولي في عمليات الإغاثة في عدد من المناطق التي تعاني شح في متطلبات الحياة اليومية اللازمة.
وتطرق اللقاء إلى خطط وأولويات الحكومة خلال الفترة الراهنة وحرصها الدائم للوصول إلى سلام حقيقي ودائم يستند إلى القرارات الأممية وفي مقدمتها قرار مجلس الأمن 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني.
وجددت مساعدة وزير الخارجية الأمريكي التأكيد على موقف بلادها الداعم للحكومة الشرعية، وقالت إن اليمن يحظى باهتمام بالغ لدى الإدارة الأمريكية