الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





الصـــحافــة الــيوم

الخميس - 10 مايو 2018 - الساعة 03:34 م

أكدت صحيفة "الخليج" الإماراتية الصادرة اليوم الخميس أن المقاومة الوطنية اليمنية المدعومة من الإمارات ضمن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ، تمضي قدما في تحقيق الانتصارات على جماعة الحوثي المدعومة من إيران وأن ساعة الحسم باتت قريبة .
وقالت الصحيفة - في افتتاحيتها التي جاءت تحت عنوان "على طريق الانتصار النهائي" : "إن المقاومة الوطنية اليمنية المدعومة من القوات الإماراتية ضمن التحالف العربي تمضي قدما في تحقيق الانتصارات على جماعة الحوثي الإيرانية في مختلف محاور القتال والجبهات وهي إذ تراكم هذه الانتصارات فهي ترسم خطا بيانيا متصاعدا يؤذن ببداية النهاية لهذه الجماعة الانقلابية التي قررت ربط اليمن بمخططات ومشاريع غريبة عن انتماء اليمن التاريخي لأمته العربية وجذورها الممتدة والراسخة في ترابها عبر آلاف السنين".
وأضافت أن كل المؤشرات الميدانية وما يتم إنجازه على الأرض من خلال المقاومة الوطنية بقيادة العميد طارق صالح وألوية العمالقة والمقاومة التهامية تدل على أن ساعة الحسم باتت قريبة جدا وأن الإعداد للعملية العسكرية التي تستهدف تحرير ما تبقى من الساحل الغربي وخصوصا مدينة الحديدة قد استكملت بانتظار ساعة الصفر بعد أن تم قطع كل طرق الإمداد والتموين عن جماعة الحوثي.
واستطردت الصحيفة قائلة " إن تحرير الساحل الغربي وفي القلب منه مدينة الحديدة يعني بالمعايير العسكرية قطع شرايين الحياة عن الجماعة الانقلابية وخصوصا تهريب الأسلحة ومنها الصواريخ الباليستية الإيرانية الصنع التي تهدد المدن اليمنية والسعودية ، كما أن استعادة الساحل الغربي يعني تأمين البحر الأحمر وسلامة الملاحة الدولية وصولا إلى باب المندب في الجنوب التي طالما أقدم الحوثيون على تهديد الملاحة من خلال عمليات القرصنة والاعتداء على السفن ومن بينها سفن الإغاثة والمساعدات أو ناقلات النفط"، وأكدت الصحيفة أن تحرير منطقة البرج من الميليشيات يؤمن الساحل الغربي وطريق تعز- التربة - لحج ما يعني الاقتراب من تحرير مدينة تعز ومحيطها.
وأضافت أنه إذا كانت معركة الحديدة يتم الاستعداد لها على قدم وساق فإن المعركة ضد الجماعات الإرهابية في اليمن وبقايا فلولهم في بعض مناطق الجنوب لم تتوقف بل تسجل مزيدا من الانتصارات على طريق اقتلاعهم نهائيا من الساحة اليمنية.
وقالت " الخليج " في ختام افتتاحيتها "معركتان في آن واحد القضاء على الجماعة الحوثية الانقلابية واقتلاع الجماعات الإرهابية كي يعود اليمن إلى أصله جزءا من أمته ومحيطه".