الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



منوعــات

الثلاثاء - 15 مايو 2018 - الساعة 02:13 ص

قبل أيام من انطلاق الموسم الدرامي الأبرز في شهر رمضان، أثارت اللبنانية هيفاء وهبي جدلا كبيرا بكلمات قالتها ثم تراجعت عنها دون توضيح الأسباب.
هيفاء التي تدخل السباق بمسلسلها " لعنة كارما"، لم تكن مشاركتها مؤكدة بسبب ضيق الوقت خاصة وأن تصوير العمل انطلق في وقت متأخر للغاية.
إلا أن عرض البرومو الخاص بالمسلسل عبر عدد من القنوات الفضائية جعل جمهورها يشعر بالاطمئنان لتواجد المسلسل في شهر رمضان.
وكانت هيفاء صدمت جمهورها بكلماتها التي كتبتها عبر حسابها على " انستغرام" ووجهتها إليهم قائلة "أنا وعدتكم بمسلسل لشهر رمضان 2018.. أتمنى أن أوفي بالوعد للآخر لأني أتعرض وفريق العمل لظروف إنتاجية قاسية فترة التصوير، ونعاني الكثير لإتمام العمل وإخراجه للنور بطريقة تليق بمخرج كبير وممثلين محترمين وجمهور منتظر بشوق".
وتابعت هيفاء: لن أشتكي للنقابة لأني أعلم مسبقا لمن ستنحاز.. كنت أتمنى أن أفعل كما فعلت في عملي السابق أن أتنازل وأكمل التصوير رغم قسوة الظروف دون أن أُشعِر أحدا بما يحصل ولكن هذه المرة لن أستطيع لأني لا أريد أن أكسب عملاً على حساب نفسي كإنسانة".
وحول مصير العمل، قالت هيفاء: "إذا أكملنا التصوير هذا يعني أننا أصبحنا في ظروف وأجواء ملائمة لشروط العمل.. وإذا لم نكمل فتأكدوا أنني فعلت ما بوسعي".
ولم تمض سوى ساعة واحدة، لتقوم هيفاء بحذف كلماتها دون أن توضح للجمهور تفاصيل ما جرى، وهل تم حل الأزمة التي وقعت بالفعل أم أنها مستمرة.
وقال موقع "العربية.نت" انه اجرى اتصالا بممدوح شاهين منتج المسلسل الذي أكد أن هيفاء وهبي كانت تصور المسلسل بصحبته أمس السبت، ولا توجد أي أزمة تهدد العمل.
وحول ما إذا كان تواصل معها لمعرفة أسباب ما قامت بكتابته رد قائلا : "ملحقتش اسألها لأنها مسحت اللي كتبته"، مشيرا إلى كونه لا يعلم إن كانت هي من قامت بكتابة هذه الكلمات أم أن شخصا آخر هو الذي فعل ذلك.