أخبار وتقــارير

الأحد - 14 فبراير 2016 - الساعة 03:25 م

عدن تايم/ إصلاح صالح

تفاقمت مشكلة المجاري ومياه الصرف الصحي في معظم مديريات محافظة عدن، حيث حاصرت مياه الصرف الصحي عدة أحياء سكنية، وأبدى الأهالي استياءهم من تكرار المشكلة دون حل جذري من قبل الجهات المعنية، فلا يكاد يمر أسبوع دون أن تعود المعاناة مجددا، مشيرين إلى أن تجمع مياه الصرف الصحي يهدد بالأمراض والأوبئة.
وأضحت مشكلة طفح المجاري معاناة متكررة تشكل هاجسا يؤرق الأهالي ، ويرجح البعض أن طفح المجاري المتكرر ناتج عن عدم القدرة على تنظيم وتحديث الشبكات الخاصة، والتقصير في إيجاد حلول سريعة وفعالة من قبل الجهات المعنية، رغم شكاوى ومطالب الأهالي لتدارك الوضع قبل أن يتفاقم ويتزايد عما هو عليه الآن.
ويجب وضع حلولا فورية لمعالجتها وكذلك معرفة الأخطار الناجمة عنها، فإضافة إلى الأمراض التي قد تنقلها البكتيريا الناتجة عن المجاري، والروائح الكريهه المنبثقة منها، فهي تشوه المنظر العام للمدينة، وتعيق حركة السير.
وكان المهندس علي سالم عسكر القائم بأعمال مدير عام مؤسسة المياه والصرف الصحي في عدن، قد وجه مناشدة عاجلة لفخامة الرئيس ونائبة، وقيادة المحافظة، بسرعة التدخل لمعالجة مشاكل المؤسسة لتفادي مخاطرها.