الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



مجتمع مدني

السبت - 09 يونيو 2018 - الساعة 03:34 م

سيئون / جمعان دويل

نظمت جمعية ورعاية وتأهيل الصم والبكم بحضرموت الوادي والصحراء مساء امس الجمعة 23 رمضان 1439هـ امسية رمضانية ووجبة افطار وعشاء لأعضائها من الصم والبكم وعدد من أولياء أمور طلاب وطالبات مدرسة الامل ومدارس الدمج بتمويل من جمعية الحكمة اليمانية بحضرموت وتنفيذ وإدارة مؤسسة غراس التنموية بتريم ضمن مشروع إفطار الصائم تحت شعار [ رمضان – روعة العطاء – وعظيم الاجر ] .
وفي الأمسية التي بدأت باي من الذكر الحكيم تلاوة احد الطلاب من الصم والبكم رحب رئيس الجمعية الاخ / محمد سالم باسعيدة بالحضور مهنئا الجميع بالخواتم المباركة للشهر الفضيل وفي هذا اللقاء المبارك شاكر الأيادي البيضاء التي كانت سببا لعقد هذا اللقاء الأخوي في محبة الله وتوطيد العلاقة بين الأسرة الواحدة لهذه الشريحة من المجتمع وفي هذا الشهر الكريم .
واشاد باسعيدة بمستوى العلاقة والشراكة مع مؤسسة غراس التنموية والتي اسهمت منذ بداية العام الدراسي المنصرم في توزيع الحقيبة المدرسية لجميع الطالبة والطالبات بمدارس الصم والبكم ومدارس الدمج وعددهم 137 طالب وطالبة معتبرا إنها شراكة حقيقية وملموسة متمنيا مزيدا من العطاء واستمرارية الدعم لهذه الشريحة ولجميع جمعيات ذوي الإعاقة .


وأشاد رئيس جمعية رعاية وتأهيل الصم والبكم الاخ / محمد باسعيدة بما حققوه طلاب وطالبات الصم والبكم في التحصيل العلمي والنتائج المشرفة
إنهاء مرحلة التعليم الأساسي والتي جاءت بعد جهود جليلة من قبل إدارة المدارس للصم والبكم ومدارس الدمج وإدارات التربية والتعليم بالمديريات وجهود المعلمين والمعلمات خلال العام الدراسي .
فيما اكد المسئول الاجتماعي بمؤسسة غراس للتنمية بتريم الاخ / فائز رمضان باعديل على وقوف المؤسسة مع تلك الشريحة في تلبية احتياجاتهم وفقا وإمكانيات المؤسسة بقدر ما تسطيع كونها تحتاج من جميع منظمات المجتمع المدني المساندة والدعم سوى لإدماجهم بالمجتمع وتعليمهم او إكسابهم مهارات وحرف مهنية ليساهموا في التنمية وخدمة أهلهم ومجتمعهم .
وبدوره أوضح الداعية عضو الهيئة الادارية للجمعية الشيخ / عمر غودل في كلمة وعظية عن اهمية الليالي العشر من رمضان واغتنام فرص العبادة والخير فيها وعدم ضياع الأوقات في ملهيات الدنيا , وقال ان رمضان بأيامه ولياليه شهر حصد الخيرات والحسنات وينبغي ان يستغلها الانسان حينها لا تنفع سكب العبرات في ضياع هذه الليالي العظيمة في الصيام والقيام والدعاء وأعمال الخير .
واكد الشيخ / عمر غودل ان الدين ليس صوم وصلاة إنما الدين هو المعاملة والاخلاق الحميدة والمحبة والتراحم والتقارب في محبة الله , مناشدا الجميع الابتعاد عن الظلم والاذى والمفاسد ونشر السلام والمحبة والتراحم والتكاتف والتكافل .
قام بترجمة كلمات الامسية للصم والبكم بلغة الإشارة مدير مدرسة الامل للصم والبكم بسيئون الاستاذ / فوزي سعيد مدحي التي حضرها رئيس مجلس تنسيق منظمات ذوي الاعاقة بحضرموت الوادي الاخ / نبيل عرفان بن صالح والمدير التنفيذي للمجلس الاستاذ / صالح مبارك بايعشوت وأعضاء الهيئة الإدارية للجمعية واعضاء الجمعية وجمع من الآباء والصم والبكم بحضرموت الوادي .