الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





الصـــحافــة الــيوم

الثلاثاء - 03 يوليه 2018 - الساعة 01:42 م

عدن تايم / خاص :

تواصل الصحافة والمواقع الدولية متابعاتها الخاصة للشأن اليمني، وركزت في أخبارها اليوم الثلاثاء, على وصول مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، إلى صنعاء، أمس، بعد نحو أسبوعين من زيارته السابقة لها، في سياق مساعيه الأممية الرامية إلى إقناع الميليشيات الحوثية بالانسحاب من مدينة الحديدة ومينائها الاستراتيجي.

هادي يشيد بدور المقاومة التهامية في هزيمة الميليشيا الإيرانية
في صحيفة البيان الإماراتية" أشاد الرئيس عبد ربه منصور هادي بدور المقاومة التهامية والدعم والإسناد المقدم من التحالف العربي بقيادة السعودية ومشاركة الإمارات في تحرير محافظة الحديدة، في وقت أكد أعضاء مجلس النواب اليمني أن عودة الحوثي للمفاوضات لن يتم إلى بتحقيق انتصارٍ حاسمٍ يرسل رسالة قاطعة للانقلاب بعدم قدرته على مواجهة الإرادة الوطنية.
وخلال لقائه عبد الرحمن حجري قائد المقاومة التهامية، أشاد الرئيس هادي بمكانة ودور المقاومة التهامية وتضحيات أبنائها التي أثبتت التحديات في مثل هذه الظروف الراهنة.

النواب يطالب بالضغط على الانقلاب
من جهة أخرى، أكد أعضاء مجلس النواب على موقفهم الداعم للشرعية في حربها لاستعادة الدولة، وللتحالف العربي الذي يساند هذا الحق باعتباره حقاً أصيلاً للحكومة الشرعية وحق للتحالف العربي باعتبار وحدة الأمن القومي لمنطقة الخليج والأمة العربية.
وطالب أعضاء المجلس في لقاء تشاوري، بالضغط على الانقلاب للعودة إلى مائدة المفاوضات.
وقال البيان الصادر في ختام اللقاء: �يرى اللقاء أن ذلك لن يأتي إلا بتحقيق انتصارٍ حاسمٍ يرسل رسالة قاطعة للانقلاب بعدم قدرته على مواجهة الإرادة الوطنية والموقف الدولي الداعم لهذه الإرادة�.
وطالب اللقاء الحكومة الشرعية ودول التحالف باستكمال معركة الحديدة حتى تحقيق كامل أهدافها وعندها قد يكون هذا الإنجاز كفيلاً بدفع الانقلاب لاستعادة رشده والانصياع لمنطق الحوار والسلام.

غريفيث في صنعاء مجدداً لإقناع الحوثيين بتسليم الحديدة من دون قتال
من جانبها قالت صحيفة الشرق الأوسط" عاد مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، إلى صنعاء، أمس، بعد نحو أسبوعين من زيارته السابقة لها، في سياق مساعيه الأممية الرامية إلى إقناع الميليشيات الحوثية بالانسحاب من مدينة الحديدة ومينائها الاستراتيجي، لتجنيب المدينة تبعات تحريرها بالقوة من قبل الجيش اليمني والمقاومة الشعبية المسنودة بتحالف دعم الشرعية، إلى جانب مساعيه لاستكمال الترتيبات لاستئناف مفاوضات السلام بين الشرعية والانقلابيين.
وجاءت عودة غريفيث إلى العاصمة اليمنية غداة تصريحات رسمية للنواب اليمنيين رفضوا فيها المساعي الرامية إلى وقف العمليات العسكرية لتحرير الحديدة، وعدوها محاولات عبثية من قبل أطراف دولية مشبوهة لإنقاذ الميليشيات الحوثية من الهزيمة الأقسى لمشروعها الانقلابي.

السويد تعرب عن استعدادها لإجراء محادثات بين أطراف الأزمة اليمنية
وعلى الصعيد الدولي قال موقع إرم نيوز" إن رئيس مجلس الأمن الدولي، السفير السويدي، اولوف سكوغ، قال أمس الإثنين، إن بلاده “على أتم الاستعداد لإجراء محادثات مع أطراف الأزمة اليمنية، للتوصل إلى حل للصراع الدائر في البلاد”.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده سكوغ، في المقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك، بمناسبة تولي بلاده الرئاسة الدورية لأعمال المجلس للشهر الجاري.

الحوثيون يُفشلون مساعي هدنة الأمم المتحدة لتسليم ميناء ومدينة الحديدة
قالت صحيفة الإمارات اليوم" أفشلت ميليشيات الحوثي، التابعة لإيران، مساعي الأمم المتحدة في إيجاد هدنة في جبهات الساحل الغربي، لتسليم ميناء ومدينة الحديدة، فيما تمكنت قوات الجيش الوطني من تحرير مناطق جديدة في جبهات حجة وصنعاء، في حين دمرت مقاتلات التحالف العربي مقر قيادة ومعسكراً تدريبياً للميليشيات في زبيد.
ورفضت ميليشيات الحوثي الهدنة واليد الممدودة إليها من قبل الشرعية والتحالف، بشأن تسليم مدينة الحديدة وميناءها للسلطات الشرعية، وتجنيب عناصرها الموت، وتدمير المناطق، وأرسلت تعزيزات عسكرية كبيرة إلى محيط المدينة، بينها تشكيلات إيرانية ومن ميليشيات �حزب الله� اللبناني، كانت متمركزة في مناطق متفرقة من صعدة للدفاع عن زعيم الميليشيات عبدالملك الحوثي.
وأكدت مصادر عسكرية أن ميليشيات الحوثي الانقلابية واصلت عملياتها العسكرية الاستفزازية في جبهات محافظة الحديدة على الساحل الغربي، ودفعت بتعزيزات عسكرية إلى محيط مدينة الحديدة، على الرغم من الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في التوصل إلى اتفاق يقضي بتسليم ميناء الحديدة.

تمشيط مواقع الحوثيين جنوب الحديدة
قالت صحيفة الوطن السعودية" في وقت عمدت ميليشيات الحوثي على إجبار فرق طبية للتوجه إلى جبهة الحديدة لعلاج جرحاها نتيجة عمليات القوات المشتركة المدعومة بتحالف دعم الشرعية في اليمن، تواصلت أمس عملية تمشيط مواقع الحوثيين في مناطق بمديرية التحيتا جنوبي الحديدة.
وقالت مصادر عسكرية إن القوات المشتركة ومدفعية التحالف العربي استهدفت مواقع وتجمعات الحوثيين في المناطق الواقعة بالقرب من الطريق الساحلي وفي منطقة الزرانيق بمديرية بيت الفقيه بمحافظة الحديدة، كما تم الدفع بقوة عالية التدريب إلى جبهات الحديدة، حيث باشرت خلال الساعات الماضية مهامها في خطوط المواجهة بعد أن أكملت فترة التدريب والتجهيز والتسليح.

أهالي الحديدة يناشدون التحالف لوقف انتهاكات الحوثي ضدهم
وفي صحيفة الاتحاد" ناشد مواطنون من أبناء مدينة الحديدة، المنظمات المحلية والدولية، الوقوف معهم ضد الانتهاكات المستمرة ضدهم من قبل الميليشيا الحوثية الإيرانية، والتي وصلت إلى حد الإعدام المباشر للنساء، وإجبار الرجال على الذهاب إلى الجبهات للقتال في صفوفهم. وتأتي هذه المناشدات عقب تزايد انتهاكات ميليشيا الحوثي ضد أبناء مدينة الحديدة، حيث أكدت مصادر محلية وشهود عيان ومنظمات حقوقية، قيام مليشيا الحوثي بإعدام فتاة في المدينة، رفضت فتح باب منزلها لقناصة ميليشيا الحوثي. كما تعددت شكاوى المواطنين في المدينة من قيام الميليشيا بأخذ أبنائهم إلى جبهات القتال بشكل إجباري وتحت التهديد.

الحديدة.. اتهامات للأمم المتحدة بتجاهل انتهاكات الحوثي
وفي ظل استمرار انتهاكات المليشيا للمواطنين قال موقع العربية" دعا سكان وأبناء محافظة الحديدة المبعوث الأممي إلى اليمن، مارتن غريفيث، الذي يزور صنعاء حالياً، إلى زيارة الحديدة، ليقف على تجاوزات ميليشيات الحوثي.
كما طالبوا الأمم المتحدة ومبعوثها بالتدخل لإنهاء معاناتهم، متهمين في الوقت ذاته المنظمة الدولية بتجاهل ما يتعرض له أهالي الحديدة من قتل واعتقال وإخفاء قسري على يد الحوثيين.

دقت ساعة خلاص اليمن من الانقلاب
وفي صحيفة الخليج" قال الرئيس عبدربه منصور هادي، إن ساعة الخلاص قد دنت للانتصار للوطن أرضاً وإنساناً، وتخليصه من شرور الميليشيات الانقلابية الإيرانية التي عاثت فساداً، وقتلت النفس المحرمة، ودمرت البنى التحتية، بطريقة مجردة من قيمنا الأخلاقية والإنسانية تنفيذاً لرغبات أطراف خارجية لا تريد لليمن وشعبه والمنطقة الأمن والاستقرار.
وأكد هادي، أهمية دور أبناء أمانة العاصمة والقيام بدورهم المنشود في مواجهة الكهنوت وعبثية وغطرسة ميليشياته تجاه العزل والأبرياء.

الأمم المتحدة منحازة للحوثي
و الخبر الأخير قالت صحيفة عكاظ" اتهم محافظ الحديدة الحسن علي طاهر، الأمم المتحدة بلعب دور محوري لإنقاذ الحوثي من الهزيمة وتعريض الشعب اليمني للمزيد من الانتهاكات الإنسانية الجسيمة على أيدي الميليشيا.
وقال المحافظ لـ�عكاظ�: كلما اقتربت نهاية الحوثي وشارف على الهزيمة تنفذ الأمم المتحدة عملية إنعاش له وتنقذه، ما أدخل الشعب اليمني في متاهة جديدة، ولم تستفد الأمم المتحدة من تجاربها وفشل مبعوثيها المتعاقبين في السنوات الماضية بسبب تعنت الميليشيا، مضيفاً: �التواطؤ مع الحوثي من الأمم المتحدة واضح، فهم يتعاملون مع الحوثيين كطفل مدلل وليس كجماعة تخريبية وإرهابية انقلبت على الدولة وارتكبت جرائم إبادة بحق الإنسانية التي تجرمها كل القوانين والأعراف الدولية�.
وطالب الحسن الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالكف عن استغلال معاناة الشعب اليمني والعمل لإطالة أمد الحرب والتحرك السريع لتوفير الدعم الكافي للشرعية والتحالف العربي لحسم المعركة وإنقاذ أبناء الحديدة من براكين الإرهاب الحوثي الذي يمارس بشكل يومي أسلوب الضغط على الميليشيا بسرعة الانسحاب من المدينة والرضوخ لتنفيذ القرارات الدولية.