الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





مجتمع مدني

السبت - 14 يوليه 2018 - الساعة 12:45 م

عدن/خاص:

ضمن مشروع تعزيز القيادات الشبابية في تنمية المجتمعات المحلية الذي تنفذه مؤسسة جود للأمن الإنساني بالتعاون مع الصندوق الوطني للديمقراطية "NED" أقامت القيادات الشبابية في مديرية المنصورة ورشة عمل لمناصرة الاحتياجات الأولويات المجتمعية في المديرية.

وفي مستهل الورشة التي أدارتها القيادات الشبابية المدربة في عرض الأولويات والقضايا التي تم الخروج بها في إطار الدراسات الميدانية التي جرى تنفيذها خلال الفترة الماضية في منطقتي "حاشد ، القاهرة" الواقعتين في إطار المنصورة ، والتي تركزت على قضايا في الصرف الصحي ورصف الطرقات والإنارة والمخلفات وغيرها من القضايا التي تهم المواطنين في المنطقتين.

من جانبه تحدث المدير التنفيذي لمؤسسة وجود للأمن الإنساني بسام عبدالسلام صالح ، بأن المشروع في مرحلته الثالثة التي يستهدف مديرتي المنصورة والتواهي، مضيفا أن الفترة الماضية شهدت تدريب 20 شاب وشابه من المديريتين من أجل المشاركة الفاعلة في تقييم الاحتياجات وتحديد الأولويات المجتمعية التي يجب العمل عليها لإحداث تنمية حقيقية في المناطق التي يعيشون فيها.

من جانبه أكد مدير عام مديرية المنصورة الأستاذ محمد البري أهمية عقد مثل هذه الورش التي تخدم في الدرجة الأساسية تحقيق التنمية عبر المشاركة المجتمعية ، مضيفا أن القضايا المطروحة عبر الدراسات الميدانية التي نفذتها القيادات الشبابية ستحتل أولوية لدى السلطة المحلية خلال الفترة القادمة.

وقال أن هناك مشاريع جرى تنفيذها وأخرى سيتم البدء بها قريبا في قطاع الكهرياء والمياه والصرف الصحي والطرقات إلى جانب تعزيز دور المشاركة المجتمعية من خلال إطلاق غرفة عمليات لتلقي الشكاوي والمشاكل التي يعاني منها أفراد المجتمع.

وعبر مدير المديرية عن شكره وتقديره لمؤسسة وجود للأمن الإنساني التي سعت إلى إقامة هذه الورشة وعرض مخرجات القضايا والأولويات المجتمعية والتي ستخدم البرنامج التنموي لدى السلطة المحلية في توجيه العملية التنموية بشكل أفضل.

بعد ذلك فتح باب النقاش بين القيادات الشبابية والجهات المختصة وصناع القرار حول العديد من القضايا المجتمعية التي تم طرحها والذي خرجت بالملاحظات والآراء وإيجاد الحلول لها .