الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



أخبار وتقــارير

الجمعة - 14 سبتمبر 2018 - الساعة 12:00 م

عدن تايم - صحف :

هددت ميليشيا الحوثي، حقوقياً بحرينياً، بعد قيامه مع الفريق التابع له بالتصدي لأكاذيبهم بندوة جانبيه نظمها الحوثيون، أول من أمس، بمجلس حقوق الإنسان في جنيف، خلال الدورة 39.
وحاول الحوثيون خلال الندوة ترويج الأكاذيب حول مسار الحرب في اليمن، إلا أن المنسق العام للشبكة العربية العالمية لحقوق الإنسان فيصل فولاذ تصدى لها، مقدماً الأدلة القانونية التي تثبت كذبهم، وتسييسهم لأحداث اليمن.
وقال فولاذ  للبيان الاماراتية بأنه وأثناء فتح باب النقاش والحوار، تعمد ممثلو ميليشيا الحوثي إخفاء الجانب الحقيقي لما يجري بهذا البلد، والذي تحاول إيران اختطافه من محيطه العربي.
وأضاف:  �قدمنا كل الدلائل الدامغة التي تؤكد انقلاب الحوثي على الشرعية، واستغلالهم الأطفال بالمعارك، واستهدافهم للمدن، والمطارات السعودية بالصواريخ الباليستية الإيرانية، والاختفاء القسري للصحفيين، والنشطاء الحقوقيين اليمنيين، وتعذيبهم وقتلهم لكل من يعارضهم .
وكان عضو من جبهة الحوثي المنظمة للندوة، قد هدد فولاذ، وقال بأنه سيلقى عقابه خارج قصر الأمم المتحدة، في تهديد صريح بإلحاق أذى جسدي به، ما دفع الأخير بتقديم بلاغ ضده بالأمم المتحدة.