الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأحد - 16 سبتمبر 2018 - الساعة 08:16 م

عدن تايم/ خاص

تواصل"عدن تايم" بالمستندات كشف فضائح الفساد في هيئة تنظيم النقل البري بالعاصمة عدن .
وحصلت الصحيفة على وثائق تكشف فسا هيئة تنظيم النقل، منها تقاضي مدير عام فرع هيئة تنظيم شؤون النقل البري بعدن محمد غازي يوسف مبلغ وقدره (400.000) أربعمائة ألف ريال يمني شهريًا كحافز إستثنائي فقط حيث أن الوثيقة يظهر فيها صرف مبلغ( 800.000 ) ثمان مائة الف ريال يمني لشهري يوليو وأغسطس 2018م،فضلا عن مستحقاته الأخرى التي يستلمها وهي راتب بدرجة مدير عام، وبدل إيجار وبدل مواصلات، وبدل اتصالات .
يذكر إن محمد غازي يوسف تم تكليفه بدلا عن المدير العام السابق غسان الصوفي بحجة فساد الأخير ، بينما تظهر الوثيقة إن المدير الحالي يبدد أكثر من ضعف المبلغ الذي كان يتقاضاه المدير السابق.
واستغرب قيادي في وزارة النقل طلب عدم ذكر اسمه العبث بموارد الهيئة بهذا الشكل وهو مايعني إن الهيئة مهددة بالإفلاس ربما خلال الفترة القليلة القادمة، بسبب الممارسات التي تنتجها قيادتها الفاسدة التي جلبها الجبواني مؤخرا،وفاحت رائحة فسادها سريعا وأصبحت تزكم الأنوف، في ظل قيادة الجبواني للوزارة الذي كل يوم يطربنا بقرارات جديدة مخالفة للقوانين .
وأظهرت وثيقة أخرى كشف استحقاق بصرف حافز استثنائي لمدير عام الشئون الإدارية مبلغ وقدره (100.000) مائة الف ريال.
وتتهم مصادر عاملة في الهيئة القائم بأعمال رئيس الهيئة صالح الوالي بممارسة فساد ممنهج بدعم من وزير النقل صالح الجبواني.
وقالت المصادر: ان إدارة الوزير الجبواني تسعى لاستمالة بعض المدراء حتى يتمكن من تمرير القرارات غير القانونية التي يصدرها وعلى رأسها القرار الوزاري رقم (16) وهو ما ينفي مزاعم مكافحة الفساد التي يدعيها الرجلان ، حيث أن نسبة المصروفات حاليا في الهيئة زادت بنسبة تفوق ال (300%) بالمقارنة مع المصروفات من سابق.
وكانت "عدن تايم" نشرت توجيهات للوالي طالبًا فيها صرف مبلغ وقدره (3400) دولار أمريكي، بدل سفر للمشاركة في ورشة عمل خاصة بالمؤانى، اقيمت في العاصمة الأردنية عمان خلال الفترة من 12 - 2 أغسطس 2018 م، رغم إن الدورة مغطاة وبشكل كامل من قبل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID)، وهي من تكفلت بكافة الترتيبات ونفقات السفر والاقامة وغيره والوثائق التي حصل عليها الموقع تثبت ذلك،ومع ذلك وجه الوالي بالصرف لنفسه هذا المبلغ بالدولار الامريكي من حساب هيئة تنظيم النقل وهو ما يقرب من (2,000,0000) مليونين ريال يمني .