اخبار وتقارير

الأربعاء - 16 مارس 2016 - الساعة 05:17 م

عدن تايم/ متابعات

وصل اليوم الأربعاء إلى محافظة مأرب نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة علي محسن الأحمر ومعه قائد العمليات الخاصة المشتركة لدول التحالف العربي صاحب السمو الملكي اللواء الركن فهد بن تركي بن عبدالعزيز آل سعود في زيارة تهدف للاطلاع عن كثب على الأوضاع الميدانية وأحوال المقاتلين وزيارة الوحدات العسكرية المرابطة في المحافظة.

وكان في استقبالهما محافظ محافظة مأرب سلطان العرادة ، ورئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد علي المقدشي ، ونائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن دكتور ناصر الطاهري، وقادة المناطق والوحدات العسكرية وقادة المقاومة الشعبية.

واطلعا نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة و قائد العمليات الخاصة المشتركة لدول التحالف العربي خلال الزيارة على مستجدات الأوضاع الميدانية وما يحرزه أبطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية بمساندة قوات التحالف من تقدم ميداني يفضي إلى إنهاء الانقلاب وعودة الشرعية.

وفي اجتماع بقادة المناطق والوحدات العسكرية وقادة المقاومة ألقى نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة كلمة نقل خلالها تحيات فخامة رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي وأشار فيها إلى إنجازات قوات الشرعية في مختلف الجبهات وتقهقر ميليشيا الحوثي وصالح أمام الصمود الأسطوري لقوات الدولة.

وقال الفريق الركن علي محسن الاحمر إن التاريخ سيسجل مواقف اليمنيين في مواجهة فلول الإمامة بماء الذهب، كما أن العدالة لن تغفل ما تسبب به هؤلاء من جراحات في جسد اليمن واليمنيين"..مشدياً بالبطولات التي قدمها أبطال الجيش الوطني والمقاومة في مواجهة الصلف الانقلابي.

وأكد على إصرار السلطات الشرعية ودول التحالف في استعادة كافة مؤسسات الدولة التي دمرها الانقلابيون، وبذل كل الجهود لأجل عودة الأمن والاستقرار في كافة ربوع اليمن، ووضع حد للمآسي والانتهاكات التي مارستها الميليشيا الانقلابية بحق ابناء الشعب اليمني.

واشار نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الى إن محافظة مأرب والمحافظات المحررة كانت السباقة في ردع التمرد وقدمت نموذجاً رائعاً للدولة التي يحلم بها اليمنيون، دولة المؤسسات ، ودولة العدالة والقانون والأمن ..مشيداً بتكاتف أبناء المحافظة حول السلطات الشرعية ودورهم مع إخوانهم من المحافظات الأخرى في ردع قوى التمرد والانقلاب.
كما أشاد بدور دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية من خلال عمليتي "عاصفة الحزم" و"إعادة الأمل"..مؤكداً إن هذا الدور الأخوي يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك وحدة الصف العربي أمام المخاطر والطموحات الخارجية التي تسعى للنيل منه.

ودعا الفريق الركن علي محسن الاحمر في ختام كلمته أبناء القوات المسلحة والأمن، من ضباط وصف وأفراد، إلى مساندة قوات الجيش الوطني والمقاومة في مختلف المناطق، والانضمام للشرعية بما يحقق وقف الانتهاكات التي مارستها ميليشيات الحوثي بحق المؤسستين الأمنية والعسكرية، وعودة الدولة التي بات بانتظارها كل أبناء الشعب.

وقال" إن القوات المسلحة والأمن ستكون عند وعدها بالوفاء لثورتي سبتمبر وأكتوبر المجيدتين بحماية يمن السلام واليمن الجمهوري الموحد."

كما توجه بالشكر لأبناء ومشايخ القبائل التي انتفضت في وجه المليشيات ودعاهم إلى المزيد من الالتفاف حول قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

من جانبه أشاد قائد العمليات الخاصة المشتركة لدول التحالف بالتقدم الملموس لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية..مؤكداً مساندة دول التحالف لليمنيين حتى استعادة دولتهم.

وقال خلال الاجتماع بقادة الجيش والمقاومة والمكونات القبلية"نحن معكم في ميادين الشرف والعزة، وشاركتكم قوات التحالف الدم والروح لإحقاق الحق وتحقيق الأهداف المنشودة، ويجب ألا نعطي الجماعات الإرهابية المجال للتوسع داخل المجتمع اليمني".

واطلع نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وصاحب السمو الملكي قائد العمليات الخاصة المشتركة على الجاهزية القتالية ومستوى التدريب لدى وحدات الجيش الوطني، كما استمعا خلال الزيارة إلى هموم المقاتلين من أبناء الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.. وأكدا بأن السلطات الشرعية ودول التحالف ستولي اهتمامها بهؤلاء الأبطال وستسعى لحل كل مشاكلهم بشكل تدريجي.

سبأ