الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأربعاء - 12 ديسمبر 2018 - الساعة 07:42 م

عدن تايم / خاص

اجتمع اليوم الأربعاء البنك المركزي بعدن مع ملاك محلات وشركات الصرافة لتحديد مصيرهم والإلتزام بتسعيرات البنك أو سحب تراخيصهم وإغلاق محلاتهم بشكل نهائي .

وقال مصدر مسؤول في البنك المركزي لعدن تايم أن البنك اجتمع بالصرافين ظهر الأربعاء لبحث إصلاح الإختلالات في قطاع الصرافة وإلزامهم بأسعار الصرف التي يضعها البنك المركزي بشكل دائم ، مهدداً بسحب تراخيصهم بشكل نهائي في حال لم يلتزموا بذلك .

واضاف المصدر ان الاجتماع خرج باسعار جديدة للصرف ، على ان يلتزم بها الصرافين وتنخفض تدريجيا ، مهددا باتخاذ اجراءات اكثر حزم وشدة في حال المخالفة .

ووفقا للمصدر فقد اتفق الجانبان على الاسعار التالي :

السعودي
شراء ١٣٣
بيع ١٣٥

الدولار
شراء ٥٠٧
بيع ٥١٠

كما اتفقا ان اي صراف لا يلتزم بالتسعيرة يتم سحب ترخيص البنك المركزي.

ويحاول البنك المركزي التدخل المباشر في قطاع الصرافة بعدن ، واصفاً ما يحدث في أسعار الصرف من إرتفاع وإنخفاض جنوني بأنه مضاربات وهمية لا تستند الى العرض والطلب بالسوق ، من أجل تحقيق مكاسب شخصية على حساب معاناة المواطنين .

وشن البنك المركزي بالتعاون مع نيابة الأموال العامة وإسناد من الأجهزة الأمنية حملة كبرى أغلقت بموجبها كافة محلات وشركات الصرافة بعدن يومي السبت والأحد ، وأستثنت الحملة شركة ومصرف الكريمي ، وهو الأمر الذي عده كثيرين بالإزدواجية في العمل لاسيما وأن الإغلاق استهدف محلات وشركات صرافة تعمل منذ العام 2015 على صرف مرتبات موظفين قطاعات حكومية عديدة .

ويوم الإثنين عاودت محلات وشركات الصرافة بعدن فتح أبوابها تدريجياً ، وإقتصار عملها فقط على تسليم الحوالات للمواطنين ، والإمتناع عن بيع وشراء العملات الأجنبية ، ما عدا شركة الكريمي للصرافة التي تقوم فقط بشراء العملات الصعبة من المواطنين وتمتنع عن البيع .