الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



عرب وعالم

الخميس - 10 يناير 2019 - الساعة 09:28 م

عدن تايم / متابعات

قال جهاز تنظيم الاتصالات الروسي، اليوم الخميس، إن هيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي” نشرت مواد تروج لأفكار منظمة إرهابية، وإن السلطات تحقق للوقوف على ما إذا كانت الهيئة انتهكت القانون الروسي.

وقالت روسيا في الشهر الماضي إنها فتحت تحقيقًا بشأن “بي.بي.سي”؛ ردًا على ضغوط، قالت إن لندن تمارسها على عمليات إذاعة يمولها الكرملين في بريطانيا.

وانزلقت المحطتان في خلاف محتدم بين لندن وموسكو، كان قد نشب العام الماضي بشأن تسميم العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال وابنته في إنجلترا.

وقالت بريطانيا إن عملاء روسيين سريين نفذوا محاولة فاشلة لاغتيال سكريبال باستخدام غاز أعصاب مخصص لأغراض عسكرية، فيما نفت روسيا المزاعم.

وقال الجهاز في بيان: “التحقيق مستمر لمعرفة ما إذا كانت مواقع إلكترونية تابعة لهيئة الإذاعة البريطانية تلتزم بالقانون الروسي، وحتى الآن جرى الكشف عن مواد تنقل مبادئ فكرية لمنظمة إرهابية، وهي مقتبسات للإرهابي أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش”.

وأضاف البيان: “يجري حاليًا التحقيق لتحديد ما إذا كانت تلك المواد تلتزم بقواعد القانون الروسي”.

وعندما أعلن عن التحقيق الروسي في بادئ الأمر الشهر الماضي، قالت هيئة الإذاعة البريطانية إنها تلتزم تمامًا بالقانون الروسي، وتبث الهيئة خدمة باللغة الروسية من موسكو ولندن.