الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الإثنين - 21 يناير 2019 - الساعة 11:59 م

عدن تايم/ خاص

قال الصحفي ماجد الداعري المهتم بالشان المصرفي،أن هناك أمرا مهما "يتبقى منتظرا من مستشار الرئيس ورئيس اللجنة الاقتصادية حافظ معياد بعد يوم على كشف الأخير عن تورط البنك المركزي اليمني بعدن بفضيحة المضاربة بالعملة وتحقيق مايقارب من 9 مليارات ريال فارق بأسعار شراء عملة ريال سعودي خلال شهر واحد العام الماضي
وقال الداعري في تصريح وتغريدة على حسابه بتويتر أن المستشار معياد مطالب اليوم من قبل وسائل الاعلام بنشر كشف يحوي أسماء شركات الصرافة المتورطة بعملية المضاربة بأسعار العملة مع البنك المركزي وقائمة بهوية المسؤولين المتورطين والمتواطئين في البنك وتعريتهم أمام الرأي العام وحتى يستمر الضغط الإعلامي على الحكومة لسرعة تشكيل لجنة تحقيق ومحاسبة لكل المسؤولين والمتورطين في هذه الفضيحة التي تدمر علاقات وسمعة ومكانة بنك بنوك الدولة وتنهي أي ثقة له امام البنوك الخارجية والمحلية من جهة وتدعم مزاعم الحوثيين ومخاوف المجتمع الدولي وصندوق النقد والبنك الدولي والامم المتحدة المتعلقة بعجز الشرعية وفشلها في ادارة البنك المركزي وتفعيل مهامه للقيام بدوره تجاه الداخل اليمني والخارج.وشدد الصحفي الداعري رئيس تحرير موقع مراقبون برس الاخباري المستقل،على ضرورة محاسبة ومعاقبة قيادة البنك المركزي قبل إقالتهم وانتزاع كل الأموال والأملاك والمصالح التي حققوها على حساب جوع الملايين من الشعب اليمني.