الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الخميس - 18 أبريل 2019 - الساعة 11:16 م

عدن تايم / خاص

نبش الباحث في تاريخ عدن بلال غلام حسين في أسباب وحيثيات خطوة غامضة نفذها محافظ عدن الأسبق عبدالعزيز بن حبتور في جبال عدن قبل أربعة أعوام .

وقال بلال في منشور على صفحته في فيسبوك : "9 فبراير 2015م، في هذا التاريخ وبعد تعيينه محافظاً لعدن أرتقى حبتور تحصينات جبل حديد وجبل شمسان، أي قبل الحرب بشهر واحد".

وتابع : "أعتقد الكثيرين بأن الغرض من هذه الزيارة هو للحفاظ على المواقع الأثرية، ولكن في باطنها كان هناك مخطط كبير يُرسم له للسيطرة على عدن...".

وعين الرئيس عبدربه منصور هادي ، القيادي في حزب المؤتمر الشعبي عبدالعزيز بن حبتور محافظاً لعدن في أواخر شهر ديسمبر من العام 2014 وهي الفترة التي كان يقال بأن هادي يقبع تحت الإقامة الجبرية بصنعاء بعد الإنقلاب الحوثي .

حبتور وللمرة الأولى نفذ نزولات ميدانية لمواقع عسكرية وأمنية وتحصينات في الجبال ، في فترة قياسية ، ولم يمضي على ذلك شهراً واحداً حتى ثارت معسكرات الحرس الجمهوري والأمن المركزي في عدن بمساعدة ميليشيات حوثية قدمت من داخل صنعاء لغزو عدن في مارس 2015 .

غاب حبتور عن المشهد السياسي حينها ، قبل أن يظهر لاحقاً من داخل صنعاء ، كأحد القيادات المناصرة للإنقلاب الحوثي العفاشي والمباركة لغزو عدن وبقية المحافظات الجنوبية ، وظل على ذلك حتى يومنا هذا .