الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



عرب وعالم

السبت - 25 مايو 2019 - الساعة 06:56 ص

عدن تايم / خاص

تمكنت القومية الهندوسية، براجيا سينغ تاكور، التي تواجه اتهامات بالإرهاب تتعلق بتفجيرات في منطقة يقطنها مسلمون عام 2008، من حصد مقعد في البرلمان الهندي، حسب نتائج الانتخابات العامة.

وحسب النتائج التي أعلنت أمس الخميس، فقد حققت تاكور (49 عاما)، وهي مرشحة عن حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم الذي يتزعمه رئيس الوزراء ناريندرا مودي، فوزا على حساب منافسيها من حزب "المؤتمر الوطني" المعارض، حاصدة 61.5% من أصوات الناخبين في مدينة بوبال الصناعية الكبيرة.

وسبق أن أمضت تاكور تسع سنوات في السجن، وتواجه اتهامات بتشكيل خلية نفذت تفجيرات أدت لمقتل ستة أشخاص على الأقل وإصابة أكثر من مائة آخرين في مدينة ماليغاؤن، ذات الأغلبية المسلمة، في سبتمبر عام 2008.

وأفرج عن تاكور بكفالة عام 2017 بسبب تدهور وضعها الصحية، لكنها لا تزال متهمة في القضية، وأعلنت أنها تعرضت للتعذيب في السجن.

وتعد تاكور شخصية مثيرة للجدل حتى في الحزب الحاكم، إذ تعرضت قبل أسبوع لانتقادات شديدة من قبل رئيس الوزراء مودي، بسبب إشادتها بقومي هندوسي متطرف اغتال الزعيم الروحي الهندي مهاتما غاندي.