الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الأحد - 14 يوليه 2019 - الساعة 09:34 م

عدن تايم/ خاص

كشفت موافقة مليشيا الحوثي على إنشاء مركز إيواء للمهاجرين الأفارقة في محافظة اب وبدعم من منظمة الهجرة مؤخرا، حقيقة تجنيد المليشيا الأفارقة للقتال في صفوفهم.

وتم امس السبت وضع حجر أساس إنشاء مركز إيواء للمهاجرين الأفارقة، في منطقة عسم بمركز محافظة إب، بحضور رئيس بعثة الهجرة الدولية دايفيد ديرتك، وبتكلفة بلغت 10 مليون دولار.

ويؤكد مراقبون ان المليشيا الحوثية تستغل المهاجرين الأفارقة، للاستيلاء على المساعدات المالية التي ستخصصها منظمة الهجرة والمنظمات المعنية بالمهاجرين، والحصول على قوة بشرية تتمثب بآلاف الأفارقة لتجنيدهم وإرسالهم للقتال في صفوف الجماعة.

ويرى الصحفي “محمود ياسين”، إن دافع الحوثيين في قضية توطين المهاجرين الأفارقة في إب، لا شأن له بالجانب الإنساني، بقدر ما هو إجراء وقائي أمني عسكري، يتمثل في “الحصول وبتمويل أممي على مرتزقة وأداة لترويع المجتمع المحلي وهذا ليس مخيما للاجئين ، إنه معسكر في منطقة التماس “.