الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



الأخـبـــــار

الخميس - 18 يوليه 2019 - الساعة 03:06 م

عدن تايم - خاص :

استنكر عضو الادارة العامة للشؤون الخارجية بالمجلس الانتقالي الجنوبي عادل الشبحي الحملة المنظمة التي يديرها حزب الاصلاح من مكتب الرئاسة وقيادة الحزب ضد كل من نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي هاني بن بريك ومحافظ المهرة راجح باكريت في الوقت الذي يتم فيه الصمت عن فساد القيادات القبلية الاصلاحية.

وتساءل الشبحي في منشور له على الفيسبوك: هل سمعتم أنهم أقاموا حملة على العرادة وهو الذي لم يورد من موارد مأرب أي ريال منذ سنوات إلى اليوم وهو الذي تخرج من قبائله قوافل من المتقطعين والقتلة ويعبثون بحياة المسافرين وأملاكهم وهو قائد أشهر معركة عرقية انتهت قبل أيام في مأرب.

وتابع قائلا:هل سمعتوهم يتحدثون عن فساد القبيلي الأهوج المتخلف العكيمي محافظ الجوف التي شهدت أكبر عمليات فساد وابتزاز خلال سنوات الحرب ويشارك عدد من أبناء الجوف في عمليات التقطع للمسافرين بحماية قبلية وعسكرية.. مع تقديرنا للشرفاء منهم ومن مأرب..

واضاف :هل سمعتم عن حملة ضد أشهر فاسد عسكري وإداري وقبلي أدار الفساد في عهد صالح وهادي وهو يقف مع رموزهم خلف كل مصائب البلاد.

وكرر تساؤله بالقول : هل سمعتم حملة عن قادة الاغتيالات التي طالت قيادات جنوبية منذ ١٩٩٠ إلى يومنا هذا.

واسترسل هل قرأتم لهم منشور واحد يهاجم بيت الأحمر وهم الذين عبثوا باليمن الشمالي عقود ودمروا الجنوب بكل مؤسساته ومرروا كل ما يريدون فيه

واختتم منشوره قائلا راجح باكريت والأخ هاني بن_بريك عملوا عليهم حملة منظمة أداروها من مكتب الرئاسة وقيادة الحزب.. لا أعرف راجح لكني أجزم أنه لا يقارن بفساد من ذكرت.