مجتمع مدني

الأربعاء - 04 سبتمبر 2019 - الساعة 04:47 م

الحديدة/خاص:

دُشن صباح يوم الثلاثاء - 3/9/2019 بتمويل من منظمة اليونيسف للطفولة بالشراكة مع مؤسسة طيبة للتنمية ، حملة النظافة البيئية لمكافحة نواقل الأمراض، في مديرية حيس محافظة الحديدة المتأثرة بوباء الكوليرا الحملة التي ستستمر لمدة 4 أيام ضمن برنامج الاستجابة الطارئة في المياه والإصحاح البيئي
والتي اتت تلبية لتقرير مكتب الصحة بمديرية حيس التابعة لمحافظة الحديدة عن تزايد حالات الإصابة بوباء الكوليرا والإسهالات المائية لتنطلق الحملة بمشاركة أعضاء من المجلس المحلي وعدد كبير من الأهالي الذين هبوا من مختلف المناطق استشعاراً منهم بأهمية الحفاظ على مستوى النظافة في المديرية
حيث كان على رأس المشاركين والمتطوعين بحملة النظافة مدير مكتب الصحة في محافظة الحديدة د/ علي الأهدل ، والذي بدوره أكد على أن مديرية حيس تحتاج إلى الكثير من الدعم للحد من انتشار وتفشي الاوبئة والامراض ومنها وباء الكوليرا وذلك لن يتحقق الا بتظافر الجميع الجهات الرسمية ، منظمات المجتمع المدني والاهالي عبر اشراكهم في العمل التطوعي واكد على اهمية النظافة والحفاظ عليها ..
من جهته تحدث مدير مديرية حيس أ/ مطهر القاضي على أهمية الشراكات المجتمعية في حل هذا النوع من المشكلات الصحية المرتبطة بالبيئة، كما أثنى على جهود كل من ساهموا في هذه الحملة ..
من جانبه أشار مدير مكتب الصحة في مديرة حيس د/ محمد طالب حمنه إلى أن القمامة تكدست بشكل كبير مما ادى الى انتشار الاوبئة في المنطقة ، وحملة النظافة التي انطلقت اليوم سيكون لها الدور الأساسي في مكافحة نواقل الأمراض عن طريق رفع المخلفات الصلبة .. وقد شارك في هذه الحملة مسؤول الرعاية التكاملية في محافظة الحديدة د/ عبدالعزيز منصر محي الدين ورئيس مجلس الخدمات في المديرية الشيخ/ صادق بجاش عكيش ومسؤول الوحدة التنفيذية في مديرية حيس أ/ بكيل النهاري
هذا وثمن عاليا" الكثير من الاهالي والحضور دور منظمة اليونيسيف للطفولة مع الشريك المنفذ مؤسسة طيبة للتنمية لتنفيذها هذه الحملة والتي بدورها ستسهم في الحد من الأضرار البيئية والصحية على مواطني ونازحي مديرية حيس..
كذلك تم خلال الحملة عقد جلسات توعوية متفرقة من قِبل متطوعات صحة المجتمع حول المواضيع التي تعزز مشاركة ومساهمة الاهالي في حملات النظافة وبالتالي خلق بيئة صحية خاليه من الأوبئة والأمراض .