الأخـبـــــار

السبت - 07 سبتمبر 2019 - الساعة 09:55 م

عدن تايم / خاص

تعيش مدينة عدن منذ ايام بلا كهرباء ولا مياه تصل الى الكثير من منازل المواطنين ولا بوادر حتى الان لانفراج هذه الازمات التي تتفاقم يوما بعد يوم.

نداءات ودعوات ومطالبات ومناشدات عديدة بعثها أهالي عدن عبر وسائل الاعلام المتعددة منذ الاسبوع الماضي بشأن تدهور خدمتي الكهرباء والمياه ووصولهما الى حافة الانهيار الكامل بسبب عدم توفر الوقود اللازم لتشغيلهما ، الا انه لم يصدر اي تجاوب من اي من الاطراف التي بيدها مقاليد الحكم والسيطرة على المدينة.

تفاقمت انطفاءات الكهرباء حتى وصلت الى نحو 15 ساعة انقطاع بعدن خلال الايام القليلة الماضية وحتى اليوم وسط درجة حرارة عالية جدا تعيشها المدينة الساحلية الجنوبية من البلاد .

خدمة المياه هي الاخرى تراجعت كثيرا خلال الاشهر القليلة الماضية وازدادت حدتها خلال الاسابيع الفائتة حتى باتت اليوم ضعيفة جدا ولا تصل الى معظم منازل المواطنين لاسيما المرتفعة منها .

ووجه الاهالي ندائهم الاخير الى التحالف العربي بقيادة السعودية والامارات ؛ كما وجهوت نداءهم للسلطات الشرعية بقيادة الرئيس الشرعي عبدربه منصور هادي ، بالاضافة الى المجلس الانتقالي الجنوبي وقياداته المحلية بعدن ، بضرورة سرعة حل هذه الازمات المتفاقمة التي زادت من معاناة المواطنين وارقتهم ووصلت الى مرحلة متقدمة لا تطاق ومن الصعوبة تجاوزها او تحملها اكثر ؛ فما يمكن اليوم احتواءه قد لا يمكن ولا تستطيعون احتواءه غدا من ردود الافعال الغاضبة والمتصاعدة في عدن .