مجتمع مدني

الجمعة - 13 سبتمبر 2019 - الساعة 11:18 م

عدن تايم / خاص :

نظمت جمعية العيدروس النسوية التنموية دورة في ( فن الالقاء) خلال الفتره من 9/3 وحتى9/12 تلقى خلالها المتدربون التأهيل النظري والتطبيق العملي في مهارات الالقاء.

ونظمت خلال الدورة ورش عمل لمواضيع اجتماعية (التنمر ، المياه ، البطاله ، وسائل التواصل الاجتماعي ، النظافة ، دور الشباب بالمجتمع )ضمن تدريبات فن الالقاء ،وحرص المتدربون على التدرب  والتواصل الفاعل واكدوا على ضرورة الاستمرار كمجوعه بالتفاعل المجتمعي ضمن نشاط الجمعيه مستقبلا.

وفي نهاية الدورة الخميس اعرب المتدربون على مدى الاستفادة من مهارات التحدث والتطرق لكثير من المواضيع ( النثرية، والشعريه ) التي تلقوها خلال فترة الدورة.

وكانت سمية القارمي رئيسة الجمعية القت كلمة هنأت فيها المتدربين بثمرات نجاحهم وركزت على اهمية ودلالات الدورة وابعادها في مساعدة الشباب على فن الالقاء والحوار المتنوع المجالات.
  وقالت: ما أحوجنا اليوم الى الحوار الهادف الموضوعي المخلص والوطن في حل جميع مشاكلنا السياسية والاجتماعية والاقتصادية والمعرفية والثقافية .. مشيدة بدقة وحسن التنظيم للدورة وانضباط المتدربين والجهود الكبيرة التي بذلها الشخصية الاجتماعية جمال الكهالي. .

والقى مدرب الدورة جمال الكهالي كلمة اشاد فيها بانضباط الطلاب واستيعابهم لمفاهيم فن الالقاء والحوار وعكسه مستقبلا في حياتهم اليومية والاجتماعية والثقافية والمعرفية والسياسية حتى يسهموا في صنع القرار السياسي والاقتصادي والعلمي واشاد في ختام كلمته بجهود جمعية العيدروس السباقة دائما في انجاح الدورات .
كما القيت كلمات عن مستشاري الجمعية اشادت بدقة التنظيم للدورة ومدرب الدورة وبدور رئيسة جمعية العيدروس النسوية التنموية وقيادة الجمعية التي لها بصمات عظيمة في تأهيل الكادر الشبابي في كافة المجالات واكدت على ضرورة اقامة دورات اخرى وهذا لما له من اهمية في تأهيل الشباب باعمال تطبيقية في فن الالقاء في عدد من المجالات نالت اعجاب الحاضرين .
واختتمت فعالية الجلسة الختامية بتوزيع الشهادات التقديرية للمتدربين وسط ابتهاج الحاضرين .