كتابات وآراء


26 سبتمبر, 2020 11:47:31 م

كُتب بواسطة : هشام الصوفي - ارشيف الكاتب


نمد أيدينا للبعض فيتغاضون عن مد أيديهم أهو إستكبار ام تجاهل للمشكلة التي صارت تؤرقنا وتؤرق كل متقاعد مدني .
نقصد في حديثنا هذا قيادة المجلس المحلي للمجلس الإنتقالي في محافظة عدن وفي عموم المحافظات الجنوبية وبالذات لحج وأبين والضالع
إن مشكلتنا ليست هوائيه او مجرد مشكلة يمكن ان تكون عابرة وستنتهي وتنسىمع مرور الوقت .
إن قضية المتقاعدين المدنيين قضية مؤرقة لشريحة خدمت وطن ولولا هذه الشريحه التي أفنت اجمل أيامها وهي تبني وتؤسس صرح الوطن الجنوبي لما كنتم أنتم اليوم تتمتعون بهذه المناصب ولما تعلمتم في جامعاتها .
عليكم ان تعيدوا النظر وتقييموا مواقفكم من هذه الشريحة التي هضمت وسرقت حقوقها .
هل ترضون ان يبات اكثر المتقاعدين المدنيين دون أن يتناولوا وجبات مكتملة في اليوم الواحد او يعجزون عن شراء شريط من علاج هم في حاجة إليه
قفوا معنا... قفوا مع المتقاعد المدني كما وقفنا معكم في هجير الشمس في 4 مايو 2017م ..وكما وقفنا في كل مليونياتكم.
لا تخذلونا ولا ترسمون لنا الأحلام الوردية او إنكم أجتمعتم مع قيادة الهئية اومصلحة البريد بغياب أصحاب المشكلة الإساسية كلها كانت مجرد هوائيات ولازالت معاناتنا مستمره وسرقة حقوقنا وتسوياتنا وتعديلات معاشاتنا تتلاعب بها الهئية العامة للتأمينات والمعاشات
.
إنها صرخة نوجهها لكم فهل تستيقظون ام ستظلون في نومكم غافلين متغافلين.
هشام عبده سعيد الصوفي
رئيس الجمعية العامة للمتقاعدين المدنيين.
26 سبتمبر 2020م.