الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة





كتابات وآراء


16 ديسمبر, 2017 01:28:38 ص

كُتب بواسطة : أحمد الربيزي - ارشيف الكاتب


- المقاومة الجنوبية وابناء شبوة انتصاراتهم وطنية ويهمهم تحرير أرضهم أولا وأخيرا ودفعوا بعشرات الشهداء، وهناك تسابق على سرقة انتصارات المقاومة الجنوبية كل طرف من جانبه يحاول تأويل النصر لصالحه لغرض الكسب المادي والسياسي وهنا نوضح مايلي:

- علي محسن الأحمر سارع بالاتصال بقائد لواء من أتباعه كان دوره هامشي في تحرير عسيلان وبيحان واعلام الشرعية تنشر الخبر وتوهم الناس وكان "محسن" هو من انتصر .

- حزب الإصلاح الإخونجي اليمني من قناة "الجزيرة" وكذا من بعض محلليهم المنتشرون في قنوات التحالف اوهموا الجميع ان الانتصار جاء كثمرة لقاءات قياداتهم مع قادة التحالف العربي (محمد بن سلمان ومحمد بن زايد)

‏- ومن كهفه المجهول ينبري توفيق الصالح نجل شقيق المقبور عفاش ليوهم العالم ان مؤتمري (كوكب المريخ) هم من حق النصر والذي اسماءهم ابناء المؤتمر في شبوة من محبي واهل الشهيد (عارف الزوكا) متناسي انه ترك "الزوكا" ليواجه مصيره المجهول في صنعاء ويشرد هو من الموت.

‏ملحوظة : نقولها صادقة : "عندما لا يكون الهدف سامي لدى هؤلاء المتسابقون والأمر عندهم مجرد فيد ومكاسب سياسية وهمية يسارعوا الى سرقة انتصارات الشرفاء فأي وجوها لديهم وهو من هزيمة إلى هزيمة .. انهم فاشلون ..
ولكن نقول لهم أمامهم فرصة وحيدة ليثبتوا انهم حققوا انتصارات وهذه الفرصة ان يحققوا نصرا في أراضيهم اما في الجنوب ففيه رجاله الأوفياء الذين يدافعون عن أرضهم بوطنية.


أحمد الربيزي