الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


26 يناير, 2018 11:16:50 م

كُتب بواسطة : رفقي قاسم - ارشيف الكاتب


من نحن نحن كل جنوبي شريف حر وكل مؤيد من الانتقالي أيضا بل ومن اللواء عيدروس البطل المغوار أتكلم باسمهم لان ما عملته منى شيئا يذكر عملت ضجة إعلامية بعقر دارهم خططوا لتكون ضربة وضجة إعلامية فاذا بها منى تقلبها على رؤوسهم ، وهذا ما أراده الله سبحانه وتكلمت به القنوات والمواقع وقامت بما لم تقم به الدوائر الإعلامية المناصرة والمؤيدة للانتقالي ودائرة الاعلام –مع جهدها- في الانتقالي فذاع الصيت وانتشر الخبر .
تحية منى تحية يا ابنة الشهيد كما يقولون وقمت بما قامن به اخواتك بميدان السبعين في صنعاء حيث تخبئ معظم الرجال ومنهم من هرب وفر وخرجن هن الحرات تقارعن بالأصوات والهتافات السلاح والعصيان من الطرف الاخر، واليوم تلحقين من عدن في معاشيق وبالقاعة قمت بما عجز عنه بما يسمون الرجال ومن منهم خطط ودبر وكنتٍ اكثر شجاعة منهم الحرة ابنة ابيها عبدالمجيد الذي لا ادري به ولا اعلم ، اروى سلام منا وتحية.
شكرا اللواء ناصر الخشع بما قمت به من واجب وامرت بالتحري بالواقعة وهي اشهر وكلنا نعلم من خطط ودبر قمت بما لزم والواجب وانت به اعلم وتعرف ان اروى الحرة ما كانت لتقول بعلمها او بغير الا بعد ان طمئنوها بان الامر عادي وسيسر الخاطر بل وستتكرم فاتوا بها من حيث لا نعلم وتفوهت بما تفوهت وظنت انها ستنال الرضا منهم او هكذا اوهموها وهذه هي أعمالهم القذرة دائما وابداً، ولكن انقلب السحر على الساحر !!
فشكرا حضرة اللواء ناصر لقد كان الامر جليا وكانت اروى اشجع من اكثر من الرجال الخدج، فأنسى الامر سيدى بعد ان اتضح وانجلى وتسلمي اروى بما صدحت وما علمتيه من اعلام مجاني للمجلس الانتقالي ولرئيسه اللواء عيدروس المشهور أصلا " ولا يفلح الساحر حيث اتى " ويا ليتهم يتعلمون من تكرار الدرس مرارا ،،، م. رفقي قاسم 26يناير2018م-عدن