الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


11 يونيو, 2018 06:24:52 م

كُتب بواسطة : الخضر الميسري - ارشيف الكاتب


في مثل هذا اليوم اطلق المدعو الشيخ الملحد/ عبدالوهاب الديلمي الفتوى الدينية االظالمة ضد الجنوبيين ابان الحرب عام 1994م وتبناها حزب الشمس المحرقة ( الأخونج المسلمين تيار اليمن ) بقيادة الشيخ/ عبدالله بن حسين الأحمر لاغفر له الله ..
ان معاناة شعب الجنوب بلغت ابشع صنوف الذل والهوان على يد هذه الآلة العسكرية البربرية التي قادها متخلفهم الأمي السنحاني سئ الذكر والصيت ( عفاش ميت وغير مقبور).
لقد أنصف الله تعالى شعب الجنوب الصابر فمنهم من مات ومنهم من قتل والمشردين كثر..
فعلى شعب الجنوب نزع العاطفة والمطالبة بمحاكمة الأموات قبل الأحياء حتى يدون التاريخ أي منقلب ينقلبون!!
وقال تعالى ( يمكرون ويمكر الله .. والله خير الماكرين) صدق الله العظيم.
ان شعب الجنوب اليوم يقف على ارضية صلبة بقيادة سعادة اللواء/ عيدروس قاسم الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي الجنوبي حفظه الله وعليه ان يتخذ من الأجراءات مايكفل لتحرير باقي الأرض، ورسم خارطة طريق لإستعادة الدولة المنهوبة في 22/مايو/ 1990م. وبأقرب الطرق والمسالك..
نحملكم يافخامة الرئيس المسئولية وعدم التهاون والخذلان لشعب الجنوب الذي منحكم الثقة يوم الرابع من مايو/ 2017م
يافخامة الرئيس/ اننا نتطلع لغد مشرق في ظل قيادتكم . ولتكن دولة الجنوب الحديثة القادمة ((( النموذج الأفضل بين دول المنطقة وفي الوطن العربي ))) إن شاء الله ...