الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


تؤكد حركة التاريخ أن الجائع يفعل أي شيء للحصول على قوته … والفقر قرين الكفر كما روي عن رسولنا الكريم، وليس بعد الكفر ذنب!

وهذا يؤكد أن ثورة الجياع تكون مدمرة لا هوادة فيها، لأن الذي لا يملك شيئاً لا يخاف على أي شئ ، والشعوب الجائعة لا تستطيع الصبر طويلاً لاسيما إذا عرفت أن هذا الجوع مفروض عليها بسبب سرقة أموالها، فإذا أضيف على الجوع دكتاتورية رهيبة يمارسها بعض الحكام فلنا أن نتخيل كيف ستكون ثورة الشعوب الجائعة !

في التاريخ الحديث أن ملكة فرنسا «ماري انطوانيت» زوجة الملك لويس السادس عشر وقفت على شرفة قصرها ولم تكن تعرف ماذا يحدث – فسألت عن سبب تجمعهم، فلما قيل لها: إنهم جائعون، قالت: لماذا لا يأكلون كعكاً؟! وكان نتيجة الظلم الذي مورس على الفرنسيين قيام ثورة كبيرة ، وقتل الملكة وزوجها بحد المقصلة .. !!