الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


20 يناير, 2019 11:32:53 م

كُتب بواسطة : شكيب راجح - ارشيف الكاتب


سبق وحذرت من فتح مكتب للادارة العامة للكهرباء بعدن وهذا التحذير ليس من فراغ وحينها خرج لي المنظرين من مكافحي الفساد واللي هم بالاصل الفساد بعينه وهات يا تنظير.
اليوم اكرر تحذيري من مغبة نقل الطواقم الادارية للادارة العامه للكهرباء الى عدن و الاكتفاء بما هو موجود بالاضافة الى عدم اضافة اي قيادات الى الوزارة لان مثل هكذا اجراء سيقضي على ما تبقى من كهرباء عدن فتخيلوا معي كم هي الصرفيات التي تصرف على الوزارة و الادارة العامه وهدا كلة من ايراد عدن الذي هو بالاصل لا يغطي احتياجات عدن و بالكاد يتم توزيعه بين العمال و ميزانية تشغيلية و بنود صيانة.
بالتاكيد لست ضد االفكرة بنقل الوزارة مع طواقمها و الادارة العامه مع طواقمها ولكن بتغطية نفقاتها التشغيلية من قبل الحكومه لطالما ونحن سنجعل لعدن ولحج وابين وشبوه وزارة و ادارة عامه وهي المحافظات اللي ايرادها صفري
و مع التحايا خاصة ادا استثنيناء حضرموت و المهرة و مارب اللي لا تورد ايراداتها لحساب الادارة العامه و لا لحساب الوزارة.
على طاولة معالي رئيس الوزراء د / معين عبدالملك نناشدكم بصرف مخصصات الادارة العامة و وزارة الكهرباء من وزارة المالية او انقلهما الى مارب حيت ايردات النفظ .

صحفي متخصص بشؤون الكهرباء