الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


11 مارس, 2019 08:37:04 م

كُتب بواسطة : فتاح المحرمي - ارشيف الكاتب


نظام عفاش - وحسب اعتراف عبدالله حسين الأحمر - أنشأ حزب الإصلاح المتطرف ليكون رديف لحزب المؤتمر حزب عفاش ..

ومع أن الإصلاح يمثل جزء من منظومة عفاش إلى أنه ظهر بلباس المعارضة وذلك لإقصاء الحزب الاشتراكي حينها..

على ما يبدوا لي أن منظومة شرعية هادي التي يهيمن عليها الإخوان تريد ومن خلال إنشاء ما يسمى بالائتلاف الوطني (ائتلاف العيسي) ليكون رديف لها ويسعى لتزييف تمثيله للجنوب ، ومن ثم تحاول الشرعية التسويق لنفسها أمام المجتمع الدولي للحصول على مكاسب سياسية.

ولأن الشمال لا توجد فيه محافظة محررة بالكامل ، وما تحرر من مليشيات الحوثي هي اجزاء من حوالي اربع محافظة شمالية فقط ، بينما محافظات الجنوب باتت محررة ، تركز الشرعية على الجنوب لتقوي تواجدها الهش والضعيف على الأرض.

وبالتالي فهي تسعى بكل الوسائل المتاحة من أجل تزييف تمثيل جزئية منها للجنوب والحديث بإسمه ، عبر هذا الائتلاف (ائتلاف العيسي) أو غيرها من التشكيلة والمكونات التي تسعى لتفريخها بين الحين والآخر ، وذلك على طريقة تفريخ عفاش لحزب الإصلاح كرديف له.

ولكون واقع الجنوب اليوم يختلف عن واقع الأمس ، وموقع التفريخ أيضاً مختلف ، فإن هذا بالإضافة إلى ان فعالية القوى على الأرض باندتت بيد الجنوبيين ، بمقابل هشاشة منظومة الشرعية ، تكتب الفشل مقدماً على أي تفريخ لمنظومة هادي الشرعية الإخوانية.



#فتاح_المحرمي.

11/مارس/2019