الاخبار الاكثر قراءة خلال 24 ساعة



كتابات وآراء


13 مارس, 2019 07:00:43 م

كُتب بواسطة : جمال مسعود علي - ارشيف الكاتب


نأسف جدا بان القيادات التربوية لم تجد يوما مناسبا للاحتفال والتكريم للمدراء والوكلاء ورؤساء الاقسام غير اليوم المدرسي عيد الطلاب وموسم الابداع السنوي حصاد جهودهم المادية والمعنوية التي ينتظرونها بين الفينة والاخرى كمؤتمر يجتمع فيه النشاط الطلابي الابداعي اما على مستوى المدرسة او على مستوى المدارس في المديريات والمحافظات حيث يجتهد الطلاب في اظهار المهارات الابداعية العلمية والفنية واللغوية والرياضية ويحاول الطلاب بكل حماس ان يجذبوا انظار الضيوف والمتابعين من القيادات التربوية واولياء الامور وزملاؤهم الطلاب متمنيين ان يحصل العمل الابداعي الذي انتجوه خلال نشاط استمر في اغلب الاوقات اكثر من شهر يقدم الطلاب عصارة فكرهم في هذا المهرجان السنوي الابداعي والذي تطلق عليه التربية والتعليم باليوم المدرسي
من المفترض ان تسخر القيادات التربوية من اعلى الهرم جل اهتمامها ذلك اليوم بالتواجد المبكر والتفرغ التام للمشاركة وبفاعلية في حضور المهرجان الطلابي اليوم المدرسي والا تنشغل باي برامج اخرى ذلك اليوم كحافز للطلاب ودافع نحو التفاعل الايجابي ورفع المعنوية والتشجيع للطلاب وعلى مدراء المدارس والوكلاء والمشرفين ان يسخروا جهودهم لانجاح الابداع الطلابي وليس الاداري وان يكون جهد الطلاب ونجاحه هدف اساسي في اليوم المدرسي وليس نجاح المدرسة او الادارة حتى لايتولد لدى الطلاب بان الادارة المدرسية او التربوية تستثمر نجاح الابداع المدرسي لصالحها ولصالح سمعتها ومكانتها
ان تضرم البعض وتضجره من الوقت الطويل الذي يستغرقه الاحتفال باليوم المدرسي وكثرة المعروض الابداعي يصيب الطلاب بالخيبة والانكسار وضياع جهودهم المضنية طوال فترة التدريب والتحضير للمهرجان آملين وبكل حماس ان يحقق تقديمهم للنشاط الابداعي اعجاب القيادات التربوية والضيوف الحاضرين ليتفاجأ الطلاب بانشغال القيادات التربوية وطلبهم من المشرفين على الاعمال اختزال الاعمال والوقت في بعض الفقرات والغاء بقية البرنامج
من جهة اخرى يشعر الطلاب بالانزعاج التام عندما يغفل المنظمون والمشرفون على اليوم المدرسي عن وضع لجان التقييم للاعمال الابداعية الطلابية واختيار الاعمال المميزة وتكريم الطاقم المشارك فيها بدلا من تكريم خاص خارج البرنامج والمناسبة
ان الجمع بين اليوم المدرسي وتكريم المدراء والوكلاء ورؤساء الاقسام يعد عملا مزدوجا يحمل اهمية لمناسبتين عظيمتين كل واحدة منهن لهاعيد خاص واحتفال خاص ولايجب المشاركة والجمع بينهما بيوم واحد حتى لايقلل احدهما من قيمة الآخر فتكريم الادارات المدرسية والوكلاء ورؤساء الاقسام مناسبة عظيمة جدا يجب التفرغ لها ومنحها قدرها من الاهمية وكذا اليوم المدرسي هو مهرجان طلابي وابداع لنشاط الطلاب والمدربين المشرفين يحتاج لتفرغ تام وعناية خاصة متفردة ليتاح المجال للجميع بتقييم النشاط الابداعي ومنحه مايستحقه من الرعاية والاهتمام والتكريم تشجيعا له وتنمية للقدرات الذاتية والتحفيز للطلاب فعلى الجميع المصابرة والتحمل لطول الوقت وكثافة الانشطة وتكاليف الابداع الطلابي والانفاق عليه وتسخير كل الاموال والموارد في سبيل دعم الانشطة الطلابية فقط ونجاح العمل الابداعي الطلابي وهذا ما يجب فعله لاحقا .. ان يكون اليوم المدرسي مهرجانا طلابيا وعيدا مدرسيا يلتقي فيه الابداع والنشاط الروحي والمعرفي والمهاري للطلاب على مستوى المدرسة او المدارس في المديريات والمحافظات
تحية لكل من ساهم بانجاح فعاليات اليوم المدرسي وحرص كل الحرص على نجاح العمل الابداعي لطلابه في المدرسة او في المديرية وقدر تقديرا عاليا الجهد الذي يبذله الطلاب في اظهار مواهبهم وابتكاراتهم وساهم ولو بقدر يسير ولو بالدعم والتشجيع اللفظي للطلاب ولم يشغل نفسه بسمعته ومكانته واسم مدرسته او مديريته او محافظته ونجاحها مستثمرا نجاح العمل الابداعي المحسوب لجهود الطلاب منفردا وبدون مشاركة وهنيئا لكل الطالبات والطلاب المشاركين والمساهمين في فعاليات العيد المدرسي وعيد سعيد وكل عام وهم بخير ومزيدا من النشاط والحيوية والابداع الفكري والعلمي والمهاري والفني والرياضي ومن نجاح الى نجاح وسعداء جدا كأولياء امور باتاحة المجال لابنائنا الطلاب للتعبير عن فرحتهم بالعيد ونتمنى ان يتم تخصيص يوما للاحتفال بالعيد المدرسي والمهرجان الطلابي واليوم المدرسي بتاريخ معين سنويا يخصص لممارسة النشاط الطلابي في كل مدارس الجنوب من العام القادم في يوم واحد ومناسبة واحدة هي اليوم المدرسي في كل المدارس والثانويات وشكرا لكل من ساهم ويساهم وسيساهم في دعم وانجاح العمل الابداعي الطلابي واليوم المدرسي

ملاحظات وتقييم الاستاذ جمال مسعود علي