كتابات وآراء


28 مارس, 2019 12:11:54 م

كُتب بواسطة : نعمان الحكيم - ارشيف الكاتب


ياسبحان الله..برغم كل المصائب والويلات
والحرب المدمرة..لا تزال وصية المرحوم الحاج الشيخ هائل سعيد انعم بالتنسيق مع شركائه بصرف الزكاة مستمرة وبآلية مريحة للجميع..اضافة الى تطبيب المرضى بل وتسفير البعض منهم الى الخارج لتعاقد المجموعة مع مستشفيات هناك لتقديم العلاج الانقاذي لليمنيين من كل انحاء الوطن ثم التكافل المجتمعي الذي له الاثر البالغ في حياة الناس...وهو عمل خيري يرجو به وجه الله جل جلاله..
اما مايخص صرف الزكاة السنوية فقد تم تنظيم صرفها منذ سنين وباستمرار رغم انتقاد البعض، لقلتها في نظرهم..لكنها كما نعتقد تلعب دورا في حياة البسطاء وتنقذ معدمين من الحاجة..
والجوع ان صح التعبير.. وكله من فضل الله ..
نحن نثمن هذه الخطوات الخيرية والانسانية للحاج الشيخ رحمة الله عليه ولمجموعته ولابنائه الذين لايزالوا على العهد..كما نشكرهم على ترتيب موقع عملية الصرف بعدد كبير من الاجهزة الكمبيوترية في ساحة مدرسة قتبان بالمعلا ما سهل للمواطنين استلام الزكاة بهدوء وسلاسة لم نشهدها في اي موقع اخر ابدا..
نحن وان كنا نشيد فهذا لا يعني اننا نمتدح او نتزلف لمآرب اخرى..بل نظهر وجه الحق والخير والنفوس الهنية التي تبتغي وجه الله اولا واخر..ثم نقول لبقية اهل الخير والتجار في عدن واليمن..تنافسوا على فعل الخير
ايها الطيبون من خلال اخراج الزكاة لمن يستحقها،وابحثوا عمن لم يشملهم بحث وبطاقة مجموعة هائل سعيد لظروف مختلفة..وواكبوا فعل الخير لتفوزوا برضاء الله وبركاته لمساعيكم
ان شاء الله..
ولمثل هذا فليتنافس المتنافسون..
وننوه الى ضرورة إجراء مسح اجتماعي جديد لكل مستحقي الزكاة ولمن تشملهم الان لتحسين وتجديد الاستحقاق ..ولا نقول زيادته لان ذلك من مهام القائمين على ذلك جزاهم الله خير الجزاء..
وان..موعدنا في مدرسة قتبان صباح يوم الرابع من شهر ابريل القادم ان شاء الله..اذا لم يطرأ اي جديد بعد هذا الاعلان..